الناطقة باسم الرئاسي: الإفراج عن المزيد من المسجونين الأيام المقبلة

الناطقة باسم المجلس الرئاسي نجوى وهيبة. (أرشيفية: الإنترنت)

 أعلنت الناطقة باسم المجلس الرئاسي، نجوى وهيبة، الإفراج عن المزيد من المسجونين الأيام المقبلة، وذلك بعد ساعات من الإفراج عن الساعدي معمر القذافي، والعقيد أحمد رمضان، السكرتير الخاص للعقيد معمر القذافي.

وقالت وهيبة، خلال مؤتمر صحفي في طرابلس الإثنين، إن الإفراجات الأخيرة جاءت «تنفيذا لأحكام قضائية وتشمل الجميع في كل ربوع ليبيا وليست حكرًا على فئة معينة، وهي جزء من عملية المصالحة».

وأضافت: «لا يمكن أن تقوم عميلة مصالحة وهناك أناس مظلومون سواء استكملت محكوميتهم أو لم تُحل إلى القضاء وعدم بدء محاكمتها من الأساس أو غير ذلك».

وأردفت: «هذه النقطة التي يؤكد عليها المجلس الرئاسي وهي تأسيس أرضية للمصالحة سواء كانت المشاورات التي نجريها أو تعزيز أوضاع المسجونين واحترام حقوق الإنسان، وإطلاق المساجين، كل هذا حتى تكون المصالحة ناجحة وليست مجرد شعارات».

وفي وقت سابق، أعلن المجلس الرئاسي إطلاق العقيد أحمد رمضان، السكرتير الخاص للعقيد معمر القذافي. كما أُفرج عن الساعدي معمر القذافي تنفيذًا لقرار قضائي صادر قبل عامين بالتعاون مع مكتب النائب العام»، حسب بيان حكومة الوحدة الوطنية الموقتة التي أشارت إلى تسليمه «لعائلته وفقاً للإجراءات القانونية».

المزيد من بوابة الوسط