السفارة البريطانية تدعو إلى تسريع الجهود لتنفيذ وقف إطلاق النار والخروج الفوري لـ«المرتزقة»

السفير البريطاني لدى ⁧‫ليبيا‬⁩، نيكولاس هوبتون. (السفارة البريطانية في ليبيا)

عبرت السفارة البريطانية عن ترحيبها «بالبيان الصادر عن اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 لمناسبة مرور ثلاثة أشهر على اتفاقية وقف إطلاق النار في 23 أكتوبر»، داعية «جميع الأطراف إلى تسريع الجهود المبذولة لتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار، بما في ذلك الخروج الفوري لجميع القوات الأجنبية والمرتزقة في ليبيا، وإعادة فتح الطريق الساحلي».

وتعهدت السفارة في بيان صحفي صادر الإثنين، بمواصلة «دعم اللجنة العسكرية المشتركة وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، في تنفيذ وقف إطلاق النار». وأشادت«بالخطوات المهمة التي اتخذتها اللجنة العسكرية المشتركة نحو تنفيذ بنود الاتفاق، مثل تبادل المعتقلين تحت إشراف اللجنة المشتركة، واستئناف الرحلات الجوي إلى جميع أنحاء ليبيا، واستئناف إنتاج وتصدير النفط، واقتراح توحيد وإعادة هيكلة جهاز حرس المنشآت النفطية». 

اقرأ أيضا: باشاغا يبحث مع أعضاء اللجنة العسكرية ترتيبات فتح الطريق الساحلي

يشار إلى أن اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 لم تنشر أية بيانات هذا الأسبوع على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، وكان آخر بيان منشور على الصفحة في السادس والعشرين من ديسمبر الماضي. ويوم السبت الماضي انتهت المهلة التي حددها اتفاق وقف إطلاق النار الموقع في 23 أكتوبر الماضي، ويقضي أهم بنوده برحيل القوات الأجنبية والمرتزقة في مهلة تسعين يوما.

وأعاد بيان السفارة البريطانية التذكير بأن «اتفاق وقف إطلاق النار نص على ضرورة مغادرة جميع المرتزقة والمقاتلين الأجانب من الأراضي الليبية في غضون ثلاثة أشهر»، مضيفا «على الرغم من أن هذا لم يتحقق بعد، ترحب بريطانيا بالالتزام الحاسم للجنة العسكرية المشتركة بهذا الهدف الأساسي، لتحقيق السلام المستدام في ليبيا».

المزيد من بوابة الوسط