البعثة الأممية تفتح حوارا مع الشباب الليبي

رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ستيفاني وليامز، (أرشيفية: الإنترنت)

دعت بعثة الأمم المتحدة للدعم لدى ليبيا الشباب الليبي داخل وخارج البلاد إلى المشاركة في حوار سينطلق في التاسعة مساء غدا الجمعة، تحت عنوان «آفاق السلام في ليبيا».

وقالت البعثة: «ترقبوا إطلاق دعوة مفتوحة للشباب من ربوع ليبيا، والشباب الليبي خارج البلاد، للمشاركة في أول حوار شبابي موسع مع البعثة»، حسب بيان على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم الخميس.

وأشارت إلى أن الحوار سيجرى «على الهواء مباشرة، وبأحدث تقنيات الاتصال، التي تضمن خصوصية المشاركات والمشاركين»، موضحة أن العدد المستهدف 1000 مشارك ومشاركة تتراوح أعماره بين 18 و30 سنة.

ولفتت إلى أن هذا الحوار جزء من عملية ملتقى الحوار السياسي الليبي، المقرر عقده في تونس، حيث تنظم اجتماعات ومشاورات مع شرائح كبيرة من المجتمع الليبي، وسوف تناقش رؤية الشباب الليبي حول عملية بناء السلام التي تيسرها البعثة في مساراتها الثلاثة السياسية والعسكرية والاقتصادية. ونود التنويه بأن مسار الشباب الليبي سوف يسترشد بما تدلون به من آراء واقتراحات في هذا النقاش.

يذكر أن بلدة تويوة بالجنوب الليبي، شهدت عقد مؤتمر شبابي هو الأول من نوعه تحت عنوان «ماذا يجب أن يكون في مسار الحوار الليبي؟»، خلال يومي الجمعة والسبت الماضيين.

وحضر المؤتمر أكثر من 60 شابا وشابة ممثلين عن كل مناطق الوطن، كما تناول «من سيتم اختيارهم لتمثيلهم في جلسات مسار الحوار السياسي الليبي، المزمع عقده خلال الشهر المقبل برعاية البعثة الأممية لليبيا».

المزيد من بوابة الوسط