طبيب بمستشفى الجلاء في بنغازي يروي تفاصيل إصابته بفيروس كورونا

طبيب التخدير الدكتور محمد الرهيوين. (مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في بنغازي)

كشف طبيب التخدير بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في بنغازي، الدكتور محمد الرهيوين، عن تجربته مع الإصابة بفيروس كورونا المستجد، مؤكدا أن الطبيب كغيره من البشر معرض للإصابة بفيروس كورونا كوفيد 19 خاصة بحكم مكان عمله.

وأضاف الرهيوين، أنه شعر بأعراض خفيفة نسبيا (حرارة - صداع - فقدان حاسة التذوق والشم)، وحتى اللحظة هي نفس الأعراض، إذ التزم بالإجراءات الوقائية، وأجرى تحليل PCR الأسبوع الماضي، ولم تكن هناك مواد تشغيل بمعمل كوفيد 19 بمركز بنغازي الطبي، ليجري تحليل العينة يوم الأحد الماضي، وأبلغوه أن النتيجة سالبة، لكن «تم التواصل مع الدكتور يوم أمس الاثنين و إخباره أن نتيجة تحاليله موجبة، وهناك خطأ في الأسماء»، وفق ما نقل مستشفى الجلاء على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

تسجيل 40 إصابة جديدة بفيروس كورونا في المنطقة الشرقية وسرت

أما عن إصابته بالمرض فقال إن المستشفى طوارئ ويستقبل الكثير من الحالات، نافيا تواجده أو إصابته بمستشفى الصدرية الكويفية، مطالبا المريض أو المصاب حال شعوره بالأعراض بالتوجه إلى المراكز المخصصة بالفيروس..

وأضاف أنه عازل نفسه بالعزل الصحي، ويقوم بتناول الأدوية اللازمة، داعياً زملاءه الأطباء بتوخي الحذر والالتزام بالإجراءات الوقائية وضرورة ارتداء الكمامات والقفازات.

كلمات مفتاحية