وزير الدفاع الإيطالي: «إيريني» عملية محايدة

وزير الدفاع الإيطالي، لورينزو غويريني، (الإنترنت: أرشيفية)

أكد وزير الدفاع الإيطالي لورينزو غويريني أهمية عملية إيريني لمراقبة تطبيق حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، واصفا إيها بـ«المحايدة».

جاء ذلك خلال اجتماع وزراء دفاع دول الاتحاد الأوروبي أمس الثلاثاء، إذ دعا غويريني إلى «تنشيط الجهود من أجل تقاسم أكبر للمسؤولية سواء بالمشاركة في بعثات وعمليات الاتحاد الأوروبي، وكذلك تطوير أدوات دعم تنمية القدرات العسكرية للبلدان المعنية، وتوفير آليات التمويل المناسبة»، حسب وكالة الأنباء أمس الأنباء الإيطالية «آكي».

وطالب غويريني، نظراءه الأوروبيين بالحفاظ على «حالة الاهتمام العالية حيال حوض البحر الأبيض المتوسط​​، لما يعنيه بالنسبة لمجالي الأمن والطاقة».

وخلال الاجتماع نفسه، أكد الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل، أن «إيريني» حققت «نتائج إيجابية» حتى الآن، لافتا إلى أن الاتحاد الأوروبي يبحث طريقة التعاون مع حلف شمال الأطلسي «ناتو» في العملية وليس مشاركته.

وشدد بوريل على وجود «فرق واضح» بين التعاون والمشاركة، موضحا أن الاتحاد و«ناتو» سبق وتعاونا أثناء عملية «صوفيا» خاصة في مجال تبادل المعلومات.

المزيد من بوابة الوسط