«الأخلاقيات البيولوجية» تطالب بالتحقيق في نشر معلومات عن مصابة بـ«كورونا»

شعار المركز الوطني لمكافحة الأمراض، (أرشيفية: الإنترنت)

طالبت اللجنة الوطنية للسلامة الحيوية والأخلاقيات البيولوجية بفتج تحقيق حيال نشر معلومات تخص النيجيرية شكران عبدالسلام، المصابة بفيروس «كورونا» المستجد، وذلك بشكل واسع على صفحات التواصل الاجتماعي.

واعتبرت اللجنة ما حدث مع شكران «عملا غير أخلاقيا»، داعية إلى عدم تكرار مثل هذه الأفعال، من خلال التشديد على الفنيين والعاملين بعدم نشر أي معلومات تتعلق بالمرضى، حسب خطاب نشرته صفحة المركز الوطني لمكافحة الأمراض على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، اليوم الخميس.

اقرأ أيضا: «الأخلاقيات البيولوجية» تجيز علاج مصابي كورونا باستخدام بلازما المتعافين

وأشار الخطاب إلى أن اللجنة الدولية للأخلاقيات البيولوجي ومفوضية منظمة يونيسكو للأخلاقيات والمعارف العلمية والتقنية تشددان على أهمية المسؤولية الجماعية لحماية الأشخاص المعرضين لسوء المعاملة، والحاجة إلى تجنيبهم أي وصم أو تمييز سواء كان لفظا أو فعلا.

المزيد من بوابة الوسط