أعضاء من مجلس النواب يبحثون مع نظرائهم المصريين عددا من القضايا بين الجانبين

وفد البرلمان الليبي في زيارة للبرلمان المصري بالقاهرة, 19 أكتوبر 2019 (البرلمان الليبي)

بحث عدد من أعضاء مجلس النواب الليبي مع نظرائهم في مصر خلال اجتماع مغلق، عددًا من القضايا بين الجانبين في مقدمتها التعاون البرلماني المشترك، وتسهيل إجراءات المواطنين الليبيين والمشاكل التي يعانونها، خاصة المرضى والطلاب الليبيين الدارسين بمصر، والأوضاع في ليبيا بشكل عام.

جاء ذلك خلال زيارة لوفد من مجلس النواب، برئاسة النائب الأول لرئيس المجلس فوزي النويري، صباح اليوم السبت، إلى مقر البرلمان المصري في القاهرة، حيث كان في استقبالهم الوكيل الأول لمجلس النواب المصري السيد الشريف، ونائب رئيس البرلمان العربي اللواء سعدالدين الجمال، ورئيس لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب أحمد رسلان.

انطلاق اجتماعات نواب البرلمان الليبي في القاهرة

واُفتُتح اللقاء بكلمة ترحيبية من الشريف، أكد خلالها عمق العلاقات التاريخية بين البلدين والشعبين الشقيقين والدعم والتعاون المشترك بين ليبيا ومصر، مستشهدًا بانتصارات حرب أكتوبر، التي شارك فيها أبناء ليبيا، نصرةًلإخوانهم في مصر.

وأكد الشريف موقف البرلمان المصري الداعم لمجلس النواب الليبي، متمنيًا انتهاء الخلافات وتوحيد الصف لإنهاء الأزمة في البلاد، وفق الناطق باسم مجلس النواب الليبي عبدالله بليحق.

من جهته أكد النائب الأول لرئيس مجلس النواب الليبي فوزي النويري، في كلمته خلال الاجتماع، أهمية الدور المصري في أمن واستقرار ليبيا، مشيدًا بدعمها الشعب الليبي ومجلس النواب في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، مشيرًا إلى أنه «من مصر تأسس الجيش الليبي».

وقال الناطق باسم مجلس النواب، عبدالله بليحق، إن لقاء النواب الليبيين مع نظرائهم المصريين في القاهرة تخلله عدد من الكلمات من أعضاء المجلسين.

المزيد من بوابة الوسط