وزير الحكم المحلي: استقرار ليبيا لن يتم إلا من خلال البلديات والمجالس البلدية

جانب من المؤتمر الختامي لبرنامج دعم السلم الاجتماعي والحكومة المحلية, 12 يونيو 2019 (وزارة الحكم المحلي)

قال وزير الحكم المحلي بحكومة الوفاق الدكتور ميلاد الطاهر، إن استقرار ليبيا لن يتم إلا عن طريق البلديات والمجالس البلدية من خلال الرفع من قدراتها ومساندتها في إدارة شؤونها وتوصيل خدماتها للمواطنين بأعلى جودة وأقل التكاليف.

وأكد الطاهر، خلال رئاسته اليوم المؤتمر الختامي لبرنامج دعم السلم الاجتماعي والحكومة المحلية الممول من الاتحاد الأوروبي والحكومة الهولندية، والمنفذ من قبل جمعية اتحاد البلديات الهولندية (VNG)، تحت شعار «بلديات فاعلة من أجل مدن مزدهرة»، على الدول المانحة والمنظمات الدولية المنفذة ضرورة استمرار هذا الدعم لوزارة الحكم المحلي والبلديات حتى تتمكن من تنفيذ خططها المستقبلية وتطوير العمل بقطاع الحكم المحلي بشكل عام.

أعضاء المجلس البلدي الشويرف يحلفون القسم القانونية أمام وزير الحكم المحلي

حضر الاجتماع كل من رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا وسفير هولندا وعدد من عمداء وأعضاء المجالس البلدية ومؤسسات ومنظمات المجتمع المدني وممثلين عن المنظمات الدولية.