«الردع» تتهم «داعش» بالضلوع وراء هجوم مؤسسة النفط

سحب الدخان تتصاعد أمام مقر مؤسسة النفط عقب هجوم اليوم. (بوابة الوسط)

اتهمت قوة الردع الخاصة، اليوم الإثنين، تنظيم «داعش» بالضلوع وراء الهجوم الذي تعرض له مقر المؤسسة الوطنية للنفط في وقت سابق اليوم.

وقالت القوة، في منشور عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: «هجوم إرهابي من (داعش) يستهدف المؤسسة الوطنية للنفط».

وأضافت «العثور على أشلاء الانتحاريين البعض منهم سُمر البشرة حتى اللحظة»، مشيرة إلى «إخلاء مبنى المؤسسة من الموظفين والمدنيين»، منوهة إلى أنه «جارٍ التحقق من هوية من كان وراء التفجير».

كانت مصادر محلية وشهود عيان ذكروا أن أصوات تفجير وإطلاق رصاص سُمعت داخل مقر المؤسسة الوطنية للنفط في طريق السكة في قلب العاصمة طرابلس صباح اليوم، عقب هجوم شنته مجموعة مسلحة مجهولة.