المتمردون في تشاد يتعهدون بمواصلة الهجوم بعد وفاة ديبي.. ويرفضون «المجلس العسكري الانتقالي»

عناصر من الجيش التشادي. (أرشيفية: فرانس برس)

توعد المتمردون الذين يشنون منذ تسعة أيام هجومًا على النظام التشادي بالوصول إلى نجامينا، ورفضوا «رفضًا قاطعًا» تشكيل المجلس العسكري الانتقالي برئاسة نجل إدريس ديبي إتنو، الذي توفي خلال معركة في محاولة للجمهم، وفق ما أفاد ناطق باسمهم.

وقال الناطق باسم جبهة التناوب والتوافق كينغابي أوغوزيمي دي تابول في اتصال هاتفي أُجري معه من ليبرفيل: «نرفض رفضًا قاطعًا المرحلة الانتقالية. ننوي مواصلة الهجوم». وكان الجيش التشادي والحكومة أكدا «القضاء» على قافلة المتمردين، وقتل 300 منهم، بحسب «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط