مقتل شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي قرب حدود قطاع غزة

جنود إسرائيليون يجرون مصابًا فلسطينيًا كان يحاول الاقتراب من السياج الفاصل شرق جباليا شمال قطاع غزة. (فرانس برس)

قتل شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي الإثنين قرب شمال قطاع غزة، وفق ما أعلن الناطق باسم وزارة الصحة في القطاع أشرف القدرة.

وقال القدرة في بيان «استشهد المواطن محمد أبو الصادق (21 عامًا) من سكان مخيم الشاطئ برصاصة أصابته بالرأس أطلقها جنود الاحتلال في منطقة السودانية» الساحلية شمال غرب القطاع، وفق «فرانس برس».

وأوضح أن «90 مواطناً أصيبوا بينهم 10 بالرصاص الحي الإسرائيلي، واستهدفت قوات الاحتلال سيارة إسعاف تابعة لجمعية الهلال الأحمر بقنبلة غاز مباشرة».

وفي إطار احتجاجات «مسيرات العودة» تجمع مئات من الفلسطينيين في منطقة شاطئ السودانية القريبة من منطقة «زيكيم» الإسرائيلية الحدودية شمال القطاع. ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار إلى التظاهر كل إثنين في شمال القطاع.

ويواصل الفلسطينيون احتجاجاتهم التي بدأت في 30 مارس الماضي قرب السياج الحدودي شرق قطاع غزة للمطالبة بإنهاء الحصار الإسرائيلي المفروض منذ عقد على القطاع، وتثبيت حق اللاجئين الفلسطينيين «بالعودة إلى ديارهم التي هجّروا منها قبل سبعين عاماً»، وفق ما تقول الهيئة.

المزيد من بوابة الوسط