طهران تنفي اتهامات واشنطن بإرسال أسلحة إلى اليمن

نفت وزارة الخارجية الإيرانية الاتهامات الأميركية حول إرسال طهران أسلحة إلى الحوثيين في اليمن، كما ذكرت وسائل الإعلام اليوم الاثنين.

وكان الأميرال الأميركي كيفن جونيغان قال الخميس إن «سفنًا أميركية أو للتحالف» العربي الذي يتدخل في اليمن «اعترض أربع شحنات أسلحة قادمة من إيران إلى اليمن». وأوضح الضابط الأميركي أن شحنات الأسلحة هذه تحوي آلاف الرشاشات الهجومية «آي كي-47» وصواريخ مضادة للدبابات وبنادق دقيقة التصويب «وقطع أخرى من تجهيزات وأنظمة أسلحة أكثر تطورًا»، بحسب «فرانس برس».

وقال الناطق باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن «هذه الاتهامات الخاطئة تمامًا تصدر بينما يصب التحالف العربي كل يوم أسلحة مدمرة وقنابل وصواريخ أميركية على رؤوس المدنيين العزل في المدارس والمستشفيات والسجون والبيوت في اليمن»، معتبرًا أنها «جرائم حرب». وتدعم إيران المتمردين الحوثيين وتدين باستمرار عمليات القصف التي يقوم بها التحالف العربي في اليمن وكذلك بيع السعودية أسلحة من قبل الولايات المتحدة.