«هواوي» تفتح في فرنسا أول مصنع لها خارج الصين

شعار هواوي في ريدينغ في المملكة المتحدة. (أرشيفية: الإنترنت)

قالت شركة «هواوي»، الخميس، إنها ستفتح منشأة لتصنيع معدات شبكات الهاتف المحمول في فرنسا، هي الأولى من نوعها خارج الصين.

وستستثمر الشركة ما لا يقل عن 200 مليون يورو (245 مليون دولار) لتشغيل المنشأة في بلدة بروما في شرق فرنسا بالقرب من الحدود مع ألمانيا، والتي تهدف إلى إنتاج مليار يورو من المعدات سنويا للسوق الأوروبية، الأمر الذي سيستحدث 300 وظيفة في البداية، حسب وكالة «فرانس برس».

وقالت الشركة في بيان إنها «من خلال بناء هذا المصنع على مفترق طرق أوروبا، ستعزز هواوي حضورها القوي بالفعل في القارة من خلال 23 مركزا للبحث والتطوير وأكثر من 100 جامعة شريكة وأكثر من 3100 مورد وسلسلة توريد فعالة».

- هواوي تقدّم التماسا ضد قرار السويد حظر مشاركتها في تطوير شبكة الجيل الخامس

يأتي هذا الإعلان في الوقت الذي تتعرض فيه شركة الاتصالات الصينية العملاقة لضغوط من جانب الولايات المتحدة التي تقول إن معدات شبكة الهاتف المحمول الخاصة بها تشكل خطرًا أمنيا، فضلا عن توجيه اتهامات لها بأنها ساعدت في جهود بكين لمراقبة مسلمي «الأويغور».

ورفضت شركة «هواوي» اتهامات واشنطن بأن بكين يمكنها الوصول إلى أجهزتها للتجسس على المكالمات والبيانات، لكن عددا متزايدا من الدول بما في ذلك فرنسا فرضت قيودا على استخدام معدات «هواوي» إن لم تمنع استخدامها تمامًا في شبكات الهاتف المحمول للجيل الخامس.

ونفت الشركة أيضًا في وقت سابق من هذا الشهر ما نشر عن أنها شاركت في اختبار برنامج للتعرف على الوجه في الصين يمكن أن يرسل تنبيهات إلى الشرطة عندما تتعرف على وجوه أبناء أقلية «الأويغور».

المزيد من بوابة الوسط