Atwasat

الجمعية الليبية للآداب تحيي الذكرى الأولى للقاضي

طرابلس - بوابة الوسط: عبد السلام الفقهي الجمعة 23 سبتمبر 2022, 01:15 مساء
alwasat radio

نظمت الجمعية الليبية للآداب والفنون، الخميس، بدار الفقيه حسن، ندوة نقدية أدارها القاص مفتاح قناو إحياءً للذكرى الأولى لرحيل الشاعر نصرالدين القاضي، قدمت خلالها عددا من الورقات التي تتناول سيرة الشاعر وشعره.

وأشار الكاتب إبراهيم احميدان في قراءة لديوان «سيرة الصباح والمساء» للشاعر الراحل، بالقول إن القاضي ظل طيلة السنوات الماضية يلعب بالكلمات والصور مثل طفل يلهو، والذين يعرفونه يدركون أنه لم يتخلَ عن الطفل في داخله بعد.

شاعر الومضة
وأوضح صعوبة اختزال نصوص الشاعر في وصف محدد، بحكم تعامل قصائده مع مختلف الحالات الإنسانية في الحزن والمرارة، كما في الفرح والأمل.

ويصل احميدان من خلال الديوان إلى اعتبار القاضي من شعراء الومضة البسيطة لكونها السمة المميزة لقصائده ، فهو يميل إلى التعبير عن حالة شعورية بسيطة يكثفها في صورة جميلة.

ومن جانب آخر ذكر الشاعر أحمد بللو في ورقة له أنه إذا تعودنا على تعريف الشعر الملتزم بشعر المواقف الكبرى والمعارك الطاحنة والهويات المتناحرة فإننا مع شعر القاضي نرى الالتزام الصارم بالحياة اليومية وحيويتها ومثابرتها باستثمار نهارها منذ صباحه وحتى مساءه.

- الجمعية الليبية للآداب والفنون تنعى الشاعر الليبي نصر الدين القاضي

وتابع مؤكدا أنه الالتزام الذي يقف على منصة شعر من سيرة الصباح والمساء، وهو ليس أكثر من لحظات صغيرة وعابرة أيضا، أو وقفات عاجلة مواقف متحولة من الحزن للفرح مثلا كما لو أنك تخرج من زقاق لتدخل آخر، أو اتكاءة عند زاوية شارع، أو تصادف وردة في كف صبي وصبية.

وأشار إلى أن ما يؤسس شعرية الالتزام عند الراحل هو الفعل اليومي للناس، المجتهدين والمجهدين في آخر النهار من أجل ابتسامة عند المساء.

فخ الشعر
وتولى الكاتب حسين المزداوي إلقاء مقال للكاتب الراحل محمد الزوي بعنوان «أنا آسف أيها الشاعر» ، تناول فيه تجربة القاضي حيث يقول في جزء منه:

«إنك تقرأ لهذا الشاعر بداية فلا تحس به وهنا الخطورة وهنا الفخ الذي ينصبه لك إنه يخدعك ببساطته المتناهية فلقد فاض بما في قلبه وعليك أن تكون في كامل وعيك ويقظتك حتى تكتشف أن نهرا صغيرا رقراقا يجري بين قدميك فإذا ضاعت منك لحظة الانتشاء بالنهر فتلك مشكلتك وليست مشكلة الشاعر الذي قال وفجّر وتدفق وإن كانت ذلك في سكون ورقة ووداعة».

ويمضي الزوي مستطردا: «وجدت نفسي أمام شاعر حقيقي سلاحه الوحيد الشعر المعجون بشفافية مذهلة وطريقه الوحيد إلى قلبك كلمة عذبة ساحرة لا ضجيج فيها ولا طبول حولها، إنني لا أقدم هذا الشاعر فشعره أقوى من أن يقدمه كاتب يتلمس طريقه أيضا في مجال الإبداع الإنساني».

الكاتب إبراهيم احميدان (تصوير: مهند سليمان)
الكاتب إبراهيم احميدان (تصوير: مهند سليمان)
الشاعر أحمد بللو (تصوير: مهند سليمان)
الشاعر أحمد بللو (تصوير: مهند سليمان)
الكاتب حسين المزداوي (تصوير: مهند سليمان)
الكاتب حسين المزداوي (تصوير: مهند سليمان)
جانب من الحضور (تصوير: مهند سليمان)
جانب من الحضور (تصوير: مهند سليمان)

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
في مقدونيا الشمالية.. قرية خالية من السكان لكن فائضة بالكتب
في مقدونيا الشمالية.. قرية خالية من السكان لكن فائضة بالكتب
بيع مخطوطة أغنية «ستارمان» لديفيد بووي في مزاد
بيع مخطوطة أغنية «ستارمان» لديفيد بووي في مزاد
ليفربول وغلاسكو المرشحتان النهائيتان لاستضافة «يوروفيجن» بدل أوكرانيا
ليفربول وغلاسكو المرشحتان النهائيتان لاستضافة «يوروفيجن» بدل ...
«الليبية للآداب» تناقش كتاب زاقوب عن عمر مسعود
«الليبية للآداب» تناقش كتاب زاقوب عن عمر مسعود
وفاة الفنان الليبي عبدالله الشاوش
وفاة الفنان الليبي عبدالله الشاوش
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط