وزيرة الثقافة المصرية تشهد احتفالية «احنا البهجة» لذوي القدرات الخاصة

من احتفالية «احنا البهجة» (خاص لـ بوابة الوسط)

شهدت وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبد الدايم، مساء الإثنين، احتفالية «احنا البهجة» التي نظمتها الوزارة ممثلة في «البيت الفني للمسرح» برئاسة الفنان إسماعيل مختار بالتعاون مع دار الأوبرا المصرية برئاسة الدكتور مجدى صابر لمناسبة اليوم العالمي لذوي القدرات الخاصة.

وشارك في الاحتفالية التي أقيمت على مسرح الجمهورية (وسط القاهرة) الفنان سامح حسين، وبحضور الدكتور أشرف زكي رئيس أكاديمية الفنون، الفنانة وفاء الحكيم مدير مسرح الشمس لذوي القدرات الخاصة وعدد من مديري فرق البيت الفني.

أشادت إيناس باحتفالية «احنا البهجة» التي عبرت عن مشاعر وأحلام أصحاب الهمم وأبرزت طاقاتهم، مضيفة أن استراتيجية عمل وزارة الثقافة تضم مسارا لدمج ذوي القدرات الخاصة في المجتمع بشكل طبيعي من خلال مختلف ألوان الإبداع.

وأشارت إلى الكثير من الخطوات التي تم اتخاذها على طريق تبني ورعاية الموهوبين منهم باعتبارهم نماذج للخير والسلام، مؤكدة استمرار الرسالة السامية المتمثلة في دعمهم ومساندتهم.

وتضمنت الاحتفالية افتتاح معرضًا للفنون التشكيلية من إبداعات 30 طفلا من ذوى الهمم إلى جانب استعراض غنائي باسم «احنا البهجة» أشعار سامح مجاهد وألحان أحمد الناصر، تصميم استعراض محمد ميزو، ديكور محمد الغرباوي، إضاءة ياسر شعلان وإخراج عادل حسان، كما تم تقديم مجموعة من الفقرات الفنية والغنائية وتابلوهات للباليه أداها أعضاء فرقة مسرح الشمس التابعة للبيت الفني للمسرح بمشاركة كورال مركز تنمية المواهب بدار الأوبرا، والمعهد العالي للباليه التابع لأكاديمية الفنون وفرقة بني سويف الاستعراضية التابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة، كما تم عرض فيلم وثائقي من إخراج ياسر عطية تناول جهود وزارة الثقافة لرعاية وتبني ذوي القدرات الخاصة.

يشار إلى أن وزارة الثقافة المصرية تقدم العديد من الخدمات لذوي القدرات الخاصة منها افتتاح فصول متخصصة بمراكز تنمية المواهب في القاهرة والمحافظات واستقبالهم للدراسة في أكاديمية الفنون، وتجهيز مداخل خاصة بهم في المسارح والقاعات التابعة للوزارة تيسيرًا لهم، فضلًا عن تأسيس فرقة الشمس المسرحية إلى جانب تنظيم العديد من الأنشطة والفعاليات والمسابقات.

من احتفالية «احنا البهجة» (خاص لـ بوابة الوسط)
من احتفالية «احنا البهجة» (خاص لـ بوابة الوسط)

المزيد من بوابة الوسط