دار لاسكالا تستأنف موسمها في سبتمبر بميلانو

مدير دار لاسكالا الفرنسي دومينيك في ميلانو (أ ف ب)

تنوي دار لاسكالا العريقة في ميلانو في شمال إيطاليا استئناف موسمها في الرابع من سبتمبر بعد توقف طويل بسبب جائحة كوفيد-19 على ما أعلن مديرها دومينيك ميير.

وسينطلق الموسم مع لحن فيردي الجنائزي في كاتدرائية ميلانو الشهيرة في عاصمة البلاد الاقتصادية ومن ثم ينتقل العرض في السابع منه إلى برغامو وفي التاسع منه إلى بريشا، وفقا لوكالة فرانس برس.

وكانت هاتان المدينتان الواقعتان في منطقة لومبارديا من أكثر المدن تضررا من الجائحة ألتي أسفرت في إيطاليا عن أكثر من 35 ألف وفاة، وسيقود هذه العروض المايسترو ريكاردو شايي.

وتوقع دومينيك ميير مدير الدار أن تبلغ خسائرها من بيع البطاقات 23 مليون يورو بسبب إلغاء 150 عرضا، لكنه أكد أن الدار لن تعاني عجزا "بسبب مساعدات من أطراف راعية وتراجع تكاليف" التشغيل.

وسيعاد فتح المسرح في ميلانو في 12 سبتمبر مع سمفونية بيتهوفن التاسعة، وستفرض الدار بعض القيود حتى نهاية أكتوبر مع تقديم عروض أوبرا لفيردي مثل "لا ترافياتيا" و"عايدة" على شكل حفلات قبل استئنافها بشكل طبيعي اعتبارا من نوفمبر، ومن المحطات الرئيسية حفلة في الخامس من ديسمبر لقائد الأوركسترا وعازف البيانو الشهير دانييل بارنبويم.

المزيد من بوابة الوسط