توقيف عالم آثار وطلابه واصلوا الحفريات في العزل

موقع أثري في منطقة تشيكلايو شمال غرب البيرو (أ ف ب)

أوقفت الشرطة البيروفية عالم آثار وتسعة من طلابه لإجرائهم حفريات أثرية في مقبرة عائدة لحقبة ما قبل الغزو الإسباني، رغم إجراءات العزل الإلزامي بسبب وباء كوفيد-19، على ما قالت وزارة الثقافة.

وأوضحت وزيرة الثقافة صونيا غيين لمحطة «كانال ان»، «أندد بتصرفات عالم الآثار بيتر فان دالن ومجموعة من تسعة أشخاص كانوا يجرون في الرابع من أبريل حفريات في موقع مقبرة ماكاتون الأثرية في تشانكاي خلال حالة الطوارئ»، وأضافت «هذا أمر مؤسف ومشين»، وفقا لوكالة «فرانس برس».

وكان عالم الآثار وطلابه في جامعة «ناسيونال مايور» في سان ماركوس حصلوا على إذن مسبق لإجراء حفريات في المقبرة الواقعة على بعد 80 كيلومترا شمال ليما، إلا أنه لم يكن يحق لهم مخالفة إجراءات العزل المعمول بها في البلاد منذ 16 مارس، وأوضحت الوزيرة أن الترخيص المتاح لهم «علق» بسبب انتشار وباء كوفيد-19.

وأغلقت البيرو حدودها ومطاراتها وأعلنت حظر تجول يوميا من الثامنة مساء حتى الخامسة صباحا، وذكرت محطة «كانال ان» أن عالم الآثار وطلابه نقلوا إلى مركز شرطة تشانكاي وفتحت أجهزة المدعي العام تحقيقا في القضية.

المزيد من بوابة الوسط