«منصة الجونة» تناقش البحث عن تمويل الأفلام وتوزيعها

تناقش «منصة الجونة» البحث عن تمويل الأفلام وتوزيعها (بوابة الوسط)

في الجلسة الحوارية الأولى من اليوم الرابع لمنصة الجونة المنعقدة على هامش مهرجان «الجونة السينمائي»، نوقشت عملية توزيع الأفلام في الوضع الراهن، خصوصا مع التقدم التكنولوجي الذي نعيشه، وإسهام التكنولوجيا في زيادة عدد الأفلام وظهور منصات جديدة لعرض الأفلام، وبالتالي ظهور وسائل جديدة لتوزيعها.

أدارت اللقاء المنتجة اللبنانية مريام ساسين صاحبة فيلم «1982»، والتي أكدت أن تواجد التكنولوجيا أضاف العديد من الفرص في صناعة الأفلام بشكل عام، وتوزيعها بشكل خاص.

وعبرت جوردانا ميد مديرة التوزيع لدى «ITVS» عن سعادتها بتواجدها هنا ضمن فعاليات المهرجان، وتحدثت عن تجربتها في توزيع أفلام مستقلة ووثائقية على مدار ١٠ أعوام، ورحلتها في اكتشاف جمهور هذه النوعية من الأفلام. كما كشفت عن تجربتها مع المخرج المصري محمد صيام في فيلم «القاضي».

وتواجدت أيضا ضمن المناقشة ميسي ليني مديرة التطوير لدى «Adult swim» الأميركية التي تقدم برامج مسائية للبالغين على قناة «cartoon network»، والتي أكدت أنها لا تمل أبدا من البحث المستمر عن المواهب الجديدة وصناع الأفلام الجيدين، حيث إنها عملية متبادلة ومربحة للطرفين «الموزع وصانع الفيلم». وأشارت إلى أن التقدم التكنولوجي قد ساعدها كثيرا في بحثها عن المواهب في أي مكان بالعالم، فلم يعد الأمر كما كان قبل 30 سنة حيث كان المنتجون والموزعون يضطرون للسفر لأماكن مختلفة ومتباعدة لاكتشاف مواهب جديدة.

بينما قالت ربيكا سوسا المتخصصة في توزيع الأفلام على المنصات الإلكترونية. إنها تعمل أكثر مع صناع الأفلام الوثائقية، لكن تفضل التنوع في محتوى هذه الأفلام، وإنها دائما ما تطلب من صناع الأفلام ألا يعتمدوا على طريق واحد فقط لبحث توزيع وانتشار أفلامهم. وأجمع المشاركون في المناقشة على ضرورة البدء في التفكير على عملية التوزيع مع بداية العمل الفني وليس عند انتهائه.

وفي الجلسة الحوارية الثانية للمنصة، والتي كانت تناقش علم وفن جلب تمويل الأفلام، من حيث التحديات التي دائما ما تكون عقبات يواجهها صناع الأفلام. وأدار اللقاء «ليو باراكلوغ» مراسل مجلة «فارايتي» الشهيرة.

«منصة الجونة» تناقش جماليات تصميم الصوت في السنيما

وشارك في المناقشة، المخرج المصري كريم شناوي، الذي تحدث عن بداياته حيث بدأ كمخرج أفلام وثائقية مع BBC. كما تحدث عن أهمية معرفة أهدافك من العمل الفني قبل البحث عن تمويله. بينما عبرت المنتجة وندي اتينجر مؤسسة شركة «gamechanger» عن استيائها من تهميش دور المرأة في صناعة الأفلام بشكل عام وعن الصعوبات التي تواجهها.

كما شارك في المناقشة إليزابيس رادشو مسؤولة اختيار الأفلام لمهرجان «hot docs» للأفلام الوثائقية بكندا، وجو مولبرچر نائب رئيس مؤسسة efp، اللذان أكدا أهمية التواجد في مهرجانات مثل مهرجان «الجونة»، خصوصا لصناع الأفلام، فهو فرصة جيدة جدا للتعرف على منتجين وممولين للأفلام. فيما تحدثت المنتجة الأردنية رولا الناصر عن فرص تمويل الأفلام العربية غير المصرية.

أما المنتجة المصرية دينا إمام فتحدثت عن تجربتها في إنتاج فيلم «يوم الدين» الذي حقق نجاحا كبيرا. وكان الحوار مثمرا، إذ تحدث الحاضرون عن الحلول المختلفة لتمويل الأفلام، خصوصا لصناع الأفلام الشباب.

تناقش «منصة الجونة» البحث عن تمويل الأفلام وتوزيعها (بوابة الوسط)
تناقش «منصة الجونة» البحث عن تمويل الأفلام وتوزيعها (بوابة الوسط)
تناقش «منصة الجونة» البحث عن تمويل الأفلام وتوزيعها (بوابة الوسط)

المزيد من بوابة الوسط