«هيئة الثقافة» تندد بإطلاق اسم سفير أميركي على مكتبة في بنغازي

«هيئة الثقافة» تندد بإطلاق اسم سفير أميركي على مكتبة في بنغازي (فيسبوك)

سجلت الهيئة العامة للثقافة بحكومة الوفاق الوطني، الأحد، اعتراضها علي إطلاق اسم السفير الاميركي الراحل، جون كريستوفر ستيفنز، على إحدى المكتبات في مدينة بنغازي.

وقالت الوزارة فى بيان: «الهيئة تعبر عن استيائها من قيام وزارة الخارجة بالحكومة الموازية في شرق البلاد بإطلاق اسم السفير الأميركي جون كريستوفر ستيفنز، الذي قُـتل في مدينة بنغازي العام 2012، على إحدى المكتبات في المدينة».

واعتبرت الهيئة هذا الأمر سابقة «خطيرة تؤسس لانتهاك سيادة الدولة الليبية، وتقدم عنصر استفزاز لكل المثقفين وتنقص من مكانتهم، وتزيد من ضرب الثقافة في ليبيا في مقتل».

ودانت الهيئة ما أقدمت عليه الجهة المعنية التي وصفها البيان بأنها «جهة غير مختصة بالثقافة ولا بالمثقفين، وتحاول تطويع الثقافة لخدمة أجندة سياسية»، واعتبرت الأمر «اعتداء على حقوق الأدباء والمثقفين»، الذين رأت الهيئة أنهم «أجدر أن توضع أسماؤهم على كل صرح ثقافي».

ودعت الهيئة كل المثقفين والأدباء والكتاب والمبدعين في ليبيا، خاصة بنغازي، إلى سرعة اتخاذ موقف اتجاه ما وصفته بـ«العبث» بالقيم الثقافية والتاريخية ورفض محاولة تشويه الموروث الثقافي والأدبي.

قُـتل السفير الأميركي في ليبيا، جون كريستوفر ستيفنز، وثلاثة من موظفي السفارة في هجوم على القنصلية الأميركية في بنغازي ومنزل أمن في 11 سبتمير العام 2012، بعد هجوم من قبل مجموعات مسلحة.