شاكيرا أمام القضاء الإسباني في قضية احتيال ضريبي

المغنية شاكيرا وشريكها جيرارد بيكيه في برشلونة، 9 سبتمبر 2014 (أ ف ب)

قِـرِّب موعد مثول شاكيرا أمام القضاء في قضية احتيال ضريبي مشبوه من 12 يونيو إلى 6 منه، بحسب ما كشفت مصادر قضائية الإثنين.

ومن المرتقب أن تبدأ الجلسة عند الساعة العاشرة بالتوقيت المحلي (8.00 بتوقيت غرينيتش) في محكمة إسبلوغيس دي يوبرغات قرب برشلونة في كتالونيا، حيث تقيم المغنية اللبنانية الأصل مع شريكها جيرارد بيكيه لاعب كرة القدم في فريق برشلونة، وفق «فرانس برس».

وفي فبراير، قبلت هذه المحكمة النظر في الدعوى التي أقامتها النيابة العامة على الفنانة.

وتتّهم النيابة العامة شاكيرا بالتخلّف عن دفع الضرائب في إسبانيا بين 2011 و2014 وقت كانت تقيم في البلد. ولا تشمل الملاحقات سوى الفترة الممتدّة بين 2012 و2014، في حين أن الأفعال العائدة إلى العام 2011 سقطت بمرور الزمن.

ونقلت الفنانة البالغة من العمر 42 عامًا والمرتبطة ببيكيه منذ 2011 وأنجبت منه طفلين، مقر إقامتها الضريبي إلى إسبانيا سنة 2015. وكان هذا المقر سابقًا في باهاماس، لكن الأمر «لم يكن يتماشى مع واقع الحال» وجاء هذا التدبير متأخرًا، بحسب الادعاء الذي لفت إلى أن شريكها وولديها كانوا دومًا يعيشون في برشلونة.

أما وكلاء الدفاع عن شاكيرا، فيشددون على أن الجزء الأكبر من عائداتها كان يتأتى حتى العام 2014 من جولاتها العالمية وهي لم تكن تقيم في إسبانيا لمدة تتخطى ستة أشهر في السنة، وهو الشرط اللازم استيفاؤه لتسديد الضرائب في البلد.