بوتين يدير برنامجًا كوميديًا افتراضيًا على «بي بي سي»

فلاديمير بوتين، الثالث يسار، يتفحص دبًا قطبيًا مع علماء في جزيرة ألكسندرا في القطب الشمالي، 29 أبريل 2010 (أ ف ب)

أعلنت هيئة «بي بي سي» عن برنامج حواري كوميدي جديد يدير المقابلات فيه فلاديمير بوتين افتراضي.

يحمل البرنامج عنوان «تونايت ويذ فلاديمير بوتين» ويجري فيه الرئيس الروسي وهو شخصية افتراضية صممت بفضل تقنية «الرسوم المتحركة الرقمية بالأبعاد الثلاثية» مقابلات مع ضيوف هم «بشر فعليون» وأمام جمهور بشكل مباشر، بحسب «فرانس برس» نقلًا عن «بي بي سي».

وستعرض حلقتان من البرنامج محطة «بي بي سي 2» الشهر المقبل. وفي إحدى الحلقتين يحاول الرئيس الروسي الخوض في موضوع حقوق المرأة. وفي الحلقة الثانية يظهر الستر كامبل مستشار رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير الذي يشكره بوتين الافتراضي على التسبب «بفوضى رهيبة».

وشددت «بي بي سي» على أن «الرجل القوي المفضل في العالم بأسره الذي يواجه الدببة فلاديمير بوتين حقق أخيرًا هدفه الأساسي بأن يكون له برنامج حواري عبر بي بي سي».

وأضافت «بي بي سي»، «أنسوا السياسة الدولية. هذا البرنامج الحواري الذي سيشتهر في العام بأسره قريبًا يشكل الانتصار النهائي لفلاد زعيم العالم الحر».

وأتى الإعلان عن البرنامج في أجواء توتر بين روسيا وبريطانيا منذ تسميم العميل الروسي السابق سيرغي سكريبال العام الماضي في سالسبري (جنوب إنجلترا) الذي نسبته لندن إلى موسكو الأمر الذي تنفيه روسيا.