وفاة أول مخرج أسود رشّح لجائزة أوسكار

جون سينغلتون في لوس أنجليس في 16 يوليو 2018 (أ ف ب)

أعلنت وسائل إعلام أميركية وفاة جون سينغلتون مخرج فيلم «بويز آن ذي هود» (1991) الإثنين، في لوس أنجليس، حيث كان في المستشفى منذ 17 أبريل.

وأكد توماس شلامه رئيس جمعية المخرجين الأميركيين وفاة سينغلتون في بيان «انفطرت قلوبنا حزنًا لهذه الخسارة»، وفق «فرانس برس».

وكان جون سينغلتون أول مخرج أسود رشّح لجائزة أوسكار في فئة الإخراج، وذلك سنة 1992 عن فيلم «بويز آن ذي هود» حول انتشار العصابات في لوس أنجليس والعنف الكامن في أحياء المدينة التي يقطنها السود والاستخدام الاعتباطي للعنف من قبل الشرطة.

وهو كان في الثانية والعشرين من العمر، عندما أخرج عمله هذا الذي أحدث صدمة في المجتمع وشكّل محطة بارزة في تاريخ سينما السود.

وغرّد المخرج الأميركي جوردن بيل «ارقد بسلام يا جون سينغلتون. أنا مفجوع بهذا النبأ. فقد كان جون سينمائيًا جريئًا ومصدر إلهام. وقد غيّرت رؤيتك المعادلة برمّتها».

وبعد«بويز آن ذي هود»، تولّى سينغلتون إخراج «تو فاست تو فيوريوس» (2003) الذي يعدّ أكبر نجاح تجاري له، فضلاً عن نسخة مستعادة من «شافت» (2000) و«فور براذرز» (2005) و«هايير ليرنينغ» (1995).

وتوفي المخرج المولود سنة 1968 بعيد إعلان عائلته وقف العلاجات التي كانت تبقيه اصطناعيًا على قيد الحياة. ونقل إلى المستشفى في 17 أبريل إثر قصور قلبي.

المزيد من بوابة الوسط