المغني آر. كيلي ما زال في السجن

صورة وزعتها الشرطة تظهر آر. كيلي بعد توقيفه في شيكاغو، 23 فبراير 2019 (أ ف ب)

تعذر على المغني الأميركي آر. كيلي المتّهم بالاعتداء الجنسي حتّى الساعة تأمين الكفالة التي حدّدها القاضي لإطلاقه، بحسب ما أفاد محاميه وكالة «فرانس برس».

وخلال جلسة السبت، حدّد قاض من شيكاغو الكفالة الواجب على الفنان دفعها بمليون دولار. وبموجب القانون الأميركي، ينبغي تسديد 10% من المبلغ دفعة واحدة لإطلاق الموقوف.

غير أن وسائل إعلام أميركية كشفت أن المغني لم يتمكّن بعد من تسديد هذا المبلغ وهو كان لا يزال في السجن الأحد.

وأكّد ستيف غرينبرغ محامي المغني هذه المعلومات الأحد، قائلاً في رسالة إلكترونية إن موكلّه أمضى ليلتين في السجن وهو لا يملك الكثير من المال كما قد يظّن المرء نظرًا لشهرته.

وقال غرينبرغ «لا يملك حقًّا المال. من المفترض أن يكون ثريًا لكن تلاشت ثروته بسبب إدارة سيئة وعقود غير ملائمة».

وسلّم روبرت سيلفستر كيلي (52 عامًا) نفسه للشرطة في شيكاغو مساء الجمعة، بعد صدور مذكرة توقيف في حقه على خلفية عشرة اتهامات بالاعتداء الجنسي على أربعة أشخاص بينهم ثلاث قاصرات بين 1998 و2010.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط