سكورسيزي يكرم دي نيرو بمهرجان مراكش الدولي للسينما

الممثل الأميركي روبرت دي نيرو مع جائزة النجمة الذهبية (أ ف ب)

تسلم الممثل الأميركي روبرت دي نيرو من صديقه ومواطنه المخرج مارتن سكورسيزي النجمة الذهبية لمهرجان مراكش الدولي للسينما تكريمًا لمسيرته الاستثنائية.

وقال المخرج الأميركي الذي أنهى للتو تصوير فيلمه التاسع مع دي نيرو «ذي آيريش مان»، «يمكننا القول إن هذه هي قمة مسيرته، إلا أن هذا الرجل لديه قمم أكثر من سلسلة جبال الأطلس»، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

ورد دي نيرو على سكورسيزي قائلًا: «لقد أنجزنا أول أفلامنا معًا قبل 45 عامًا على ما أظن، وهذا من أعظم الأمور في حياتي»، وشب دي نيرو في الحي الإيطالي نفسه مع سكورسيزي في نيويورك، وبرز في فيلم «مين ستريت» العام 1973، ومثل في الكثير من أفلامه الرئيسة مثل «تاكسي درايفر» الحائز السعفة الذهبية في مهرجان كان العام 1976 و«ريجينغ بول» الذي نال عنه جائزة أوسكار العام 1981.

وفي مراكش التقط روبرت دي نيرو الصور مع المعجبين على السجادة الحمراء أمام قصر المؤتمرات، وبدا متأثرًا باستقبال الحضور له لدى دخوله القاعة الذي وقف له مصفقًا لفترة طويلة، وأشاد شأنه في ذلك شأن سكورسيزي، بالمخرج الإيطالي الراحل برناردو برتولوتشي الذي توفي الإثنين عن 77 عامًا، وصور معه العام 1976 الفيلم الملحمي التاريخي «نوفيتشنتو».

ومثل دي نيرو في 38 فيلمًا بين العامين 1971 و2018 وعمل مع مخرجين كبار من أمثال فرانسيس فورد كوبولا وبراين دي بالما وإيليا كازان وسيرجيو ليوني ومايكل تشيمينو ومايكل مان وكوانتن تارانتينو.

وفيلمه المقبل «ذي آيريش مان» الذي يعرض عبر نتفليكس العام 2019، مستوحى من قصة حقيقية للقاتل المأجور فرانك شيران.