«يو تو» تستأنف جولتها الأوروبية بعد استعادة بونو لصوته

المغني الإيرلندي بونو فقد صوته خلال حفلة في برلين، 1 سبتمبر 2018 (أ ف ب)

أعلن بونو قائد فرقة «يو تو» الإيرلندية أنه استعاد «كامل قدراته الصوتية»، ما يتيح له استئناف الشق المتبقي من جولة الفرقة الأوروبية التي ألغي إحدى حفلاتها في برلين مساء السبت بعد فترة وجيزة على انطلاقها إثر فقدان الفنان صوته أمام آلاف المتفرجين.

وأكّد المغني في بيان صادر مساء الأحد عن وكيل أعماله أنه استعاد كامل قدراته الصوتية والجولة ستستأنف كما كان محددًا، وفق «فرانس برس».

وأوضح الفنان البالغ من العمر 58 عامًا «استشرت طبيبًا ماهرًا وبرعايته استعدت كامل قدراتي الصوتية لبقية الجولة».

وهو أعرب عن سعادته وارتياحه، لكنه لم يخف أسفه على اضطراره إلى وقف الحفلة في برلين مساء السبت.

وتعهد بونو بعودة الفرقة إلى العاصمة الألمانية مع حفل جديد في 13 نوفمبر لهؤلاء الذين حرموا من العرض السبت.

وخلال تلك الحفلة التي كانت الثانية للفرقة في برلين، تبين سريعًا أن بونو يعاني صعوبات في الغناء. وتوقف المغني ليشرب من زجاجة مرات عدة. وأعلن في نهاية المطاف أنه غير قادر على مواصلة الغناء.

وأصدرت فرقة الروك بيانا نشر على موقعها الإلكتروني جاء فيه «نأسف جدًا لاضطرارنا إلى إلغاء الحفلة هذا المساء. بونو كان في وضع ممتاز وصوته على أفضل ما يرام قبل الحفلة، إلا أنه عانى من فقدان كامل للصوت بعد أغان قليلة».

ومن المزمع أن تحيي «يو تو» حفلتها المقبلة في مدينة كولونيا الألمانية قبل أن تتوجه إلى فرنسا فالبرتغال وإسبانيا والدنمارك ثمّ تعود إلى ألمانيا وتواصل عروضها في هولندا وإيطاليا وبريطانيا وإيرلندا.