يحيى عاكوم: لهذه الأسباب أغني باللهجة المصرية

انتهى المطرب، يحيى عاكوم، القادم من جبل المنشاء بلبنان من تسجيل أغنيته الجديدة «حلوا عني»، من كلمات وألحان تومي وتوزيع علاء غنيم وهندسة صوتية محمد جودة.

وستصور الأغنية خلال أيام بطريقة الفيديو كليب في إحدى المدن الساحلية، للمخرج الشاب ممدوح زكي، كما يتم التحضير لتصوير الأغنية بداخل أحدث فيلم جديد سيتم تصويره الشهر المقبل، حسب عاكوم.

وقال المطرب اللبناني: «أشعر بالسعادة بعد نجاح الأغنية فور نزولها في لبنان فى كل الإذاعات وحصولها على أعلى نسب مشاهدة على مواقع (يوتيوب)، وأتمنى نجاحها في مختلف البلاد العربية لتنال إعجاب الجمهور العربي وخاصة المصري كون الأغنية باللهجة المصرية».

وعن سر اختياره أغنية من اللون الشعبي، أكد أن سبب اختياره هذا اللون حبه للمطرب المصري الكبير أحمد عدوية، وأن المطرب الحقيقى لابد أن يجيد الغناء بمختلف الألوان، حسب المكتب الإعلامي للفنان اللبناني.

وأضاف: «قدمت العديد الحفلات فى أكثر من دولة مثل مصر وتونس والمغرب، والكثير من العواصم الأفريقية مثل أبيدجان، وأعتبر أول مطرب عربى يقيم حفله في أنجولا، وبسبب كل هذه الجولات الناجحة تأكدت أن النجاح الحقيقي هو اختيار أغانٍ من الشارع المصري لتساعدني على النجاح والانتشار».

وأكد عاكوم أن المرحله القادمة ستشهد نشاطًا ملحوظًا، وخاصة إصدار ألبوم غنائي معظمه باللهجة المصرية ومطعم باللهجة اللبنانية، ومن المقرر التعاون مع مجموعة كبيرة من الشعراء والملحنين والموزعين، مضيفًا: «وسأقوم بتصوير أغنيتين داخل مصر، إضافة لأغنية عن الشهداء تخليدًا لأرواحهم العظيمة، وأغنية لمناسبة صعود مصر لكأس العالم في كرة القدم».

وقال عاكوم إنه يعشق مصر منذ الصغر ويعشق أهلها، وإنه تربى على صوت العمالقه مثل عبدالحليم حافظ وأم كلثوم، وإن مصر بوابة لأي فنان في العالم، موضحًا: «وأتمنى أن أضع قدمي في أول خطوات مستقبلي الفني في مصر، لأن حلمي من صغري أن أمثل جيلي في لبنان مثل العمالقه الذين نجحوا في مصر».