حملة للتوعية بمخاطر التدخين في سبها

انطلقت، اليوم الإثنين، بمدينة سبها حملة «سليم» للتوعية بمخاطر التدخين التي يشرف عليها الاتحاد الليبي لمكافحة السرطان.

وأوضح عبدالقادر أبوشناف أحد أعضاء حملة «سليم» وأحد القائمين على الحملة بمدينة سبها لـ«بوابة الوسط» أن الحملة تستهدف الفئة العمرية من ست سنوات إلى 14 سنة وتهدف إلى التوعية بمخاطر التدخين، مضيفًا أن الحملة تقوم بشرح المخاطر وتوعية الأطفال والشباب «بشكل فكاهي حتى يستوعب الأطفال بطريقة مبسطة».

وأشار أبوشناف إلى أن المحاضرات يتم فيها شرح وتوضيح أضرار التدخين من الناحية الدينية والاجتماعية والاقتصادية والعلمية، وكذلك التدخين السلبي وبعض النصائح للطلبة.

وأضاف أن الحملة تقوم أيضًا بتوزيع المطويات والنشرات الإرشادية مكتوبة ومرسومة تبين مخاطر التدخين على الأسرة والمجتمع وأماكن العمل.