روسيا وفرنسا تؤكدان أهمية الإجماع الليبي بشأن إجراء الانتخابات

نائب وزير خارجية الاتحاد الروسي سيرغي فيرشينين والمبعوث الفرنسي الخاص إلى ليبيا بول سولير

أكدت روسيا وفرنسا، الإثنين، أهمية التوصل إلى إجماع ليبي مشترك حول البنود الرئيسية للأجندة الوطنية، بما في ذلك إجراء الانتخابات والحفاظ على وقف إطلاق النار.

جاء ذلك خلال لقاء جمع نائب وزير خارجية الاتحاد الروسي، سيرغي فيرشينين، والمبعوث الفرنسي الخاص إلى ليبيا، بول سولير، وفق بيان لوزارة الخارجية الروسية، أوردته وكالة «سبوتنيك».

- لافروف يدعو إلى «انسحاب تدريجي ومتزامن» للقوات الأجنبية من ليبيا
- كوبيش وبوغدانوف يبحثان قضايا التسوية الليبية
- لافروف يستقبل المنقوش ويؤكد أهمية زيارتها في تطوير العلاقات بين البلدين

وأشارت الخارجية الروسية إلى أن المسؤولين تبادلا وجهات النظر حول «عدد من القضايا المدرجة على جدول أعمال مجلس الأمن الدولي. وتم التركيز بشكل خاص على تعزيز تنسيق الجهود الدولية لدفع العملية السياسية الليبية إلى الأمام مع الدور القيادي للأمم المتحدة، وفقًا لقرارات مجلس الأمن التابع لها».

وأضافت أنه جرى «التأكيد على أهمية التوصل إلى إجماع ليبي مشترك حول البنود الرئيسية للأجندة الوطنية، بما في ذلك إجراء الانتخابات والحفاظ على وقف إطلاق النار».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط