الدبيبة يطالب الحويج بتصور حول الدعم وديوان الحبوب

الدبيبة متحدثا خلال اجتماع مجلس الوزراء العادي الخامس في مدينة سبها. الأحد 25 يوليو 2021. (لقطة من تلفزيون الوسط)

طالب رئيس حكومة الوحدة الوطنية الموقتة، عبد الحميد الدبيبة، وزير الاقتصاد والتجارة محمد الحويج بإعداد تصور يضمن وصول سلعتي القمح والأرز للمواطن، بالإضافة إلى وضع تصور لإنشاء ديوان الحبوب.

وكان الحويج تحدث خلال اجتماع الحكومة بحضور الدبيبة بمدينة، سرت اليوم الأحد، عن ضرورة معالجة الدعم خصوصًا دعم المحروقات، مشيرًا إلى دور صندوق موازنة الأسعار في المنطقتين الشرقية والجنوبية في ضمان توفير السلع التموينية للمواطنين.

الدبيبة: لا أمانع في استمرار دعم القمح والأرز
ودعا الحويج، إلى أهمية الاستمرار في دعم الأرز والدقيق لضمان توفير رغيف الخبز للمواطنين، وطالب وزير الاقتصاد بضرورة استحداث ديوان للحبوب يكون معنيًّا بتوفير المخزون الاستراتيجي من الحبوب، وتحديد الكمية المناسبة والأنواع المطلوبة، مشيرًا إلى أن البلاد تستورد 12 نوعًا من القمح يقدر بنحو 1.25 مليون طن قمح.

وعلق الدبيبة على حديث الحويج قائلًا: رغم ما يحققه صندوق موازنة الأسعار من توفير السلع التموينية لمحدودي الدخل، إلا أنه أصبح مصدرًا لتهريب البضائع المدعومة إلى دول الجوار، وضرب مثلًا بالسكر والزيت اللذين يستخدمان في أغراض تجارية كصناعة الحلويات.

وقال الدبيبة: «أرى أن يكون دعم العائلات (محدودة الدخل) عبر كوبونات، وليس لدي مانع من دعم القمح والأرز، ولكن ببرنامج أو تقنين».

وطالب الدبيبة وزير الاقتصاد والتجارة بـ«إعداد تصور يضمن وصول سلعتي القمح والأرز للمواطن»، بالإضافة إلى وضع تصور لإنشاء ديوان الحبوب.

المزيد من بوابة الوسط