المنقوش: حكومة الوحدة الوطنية تنتظر دورا أكبر من إيطاليا في حل الأزمة الليبية

وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش, (آكي)

قالت وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش، إن حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبدالحميد الدبيبة، تطالب «ايطاليا بدور أكبر في حل القضايا الحرجة التي تواجهها ليبيا»، وتؤيد ضرورة «وضع حد للتدخل الأجنبي وسحب المرتزقة» الموجودين في البلاد، الذين «يمثلون عقبة أمام تنفيذ خطة برلين».

واستشهدت المنقوش، خلال جلسة استماع مع لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الإيطالي، الجمعة، بـ«معاهدة الصداقة الإيطالية الليبية التي تمتد لـ13 عامًا»، والتي تأمل بأن «تحظى بحياة طويلة»، مطالبة بـ«تعزيز وتحديث هذه المعاهدة القوية بطموح، وإضفاء بعد برلماني عليها، اعترافا بالدور الأساسي للبرلمان الليبي في إنهاء الأزمة، بعلاقة تقوم على الاحترام المتبادل».

المنقوش: «سلام ليبيا وأمنها غير ممكن دون دعم إقليمي ودولي»

وأعربت الوزيرة عن «الامتنان» لإيطاليا، مضيفة أنها اختبرت «عن كثب، الجدية الملموسة للحكومة الإيطالية في الاجتماعات التي عقدتها مع وزراء الخارجية والدفاع والتنمية الاقتصادية»، ما «يظهر اهتمام إيطاليا وحرصها الخاص على دعم الأجندة الليبية».

وأوضحت المنقوش أن «هدف حكومة الوحدة الوطنية الليبية التي أمثلها هو بدء دبلوماسية معتدلة مع جميع دول العالم».

واختتمت مشددة على ضرورة «دعم الأمن والاستقرار في جميع أنحاء التراب الليبي، ضمان الخدمات الأساسية للمواطنين، إدارة الملفات المركزية وتهيئة الأجواء للانتخابات، المقرر إجراؤها نهاية العام الجاري».

المزيد من بوابة الوسط