الخطابي: النواب الحاضرون في طنجة اتفقوا على استئناف الجلسات في غدامس الأسبوع المقبل

اللقاء التشاوي لأعضاء مجلس النواب في طنجة المغربية, الثلاثاء 24 نوفمبر 2020. (الإنترنت)

أكد عضو مجلس النواب المبروك الخطابي، اليوم الخميس، أن لقاءات أعضاء مجلس النواب في مدينة طنجة المغربية «كانت تشاورية فقط» وذلك تمهيدًا لاستئناف جلسات المجلس في مدينة غدامس الأسبوع المقبل.

وقال الخطابي في تصريح إلى «بوابة الوسط» إن اللقاء التشاوري في مدينة طنجة «الغرض منه كسر حالة الجمود والانقسام بين أعضاء مجلس النواب وإعادة بناء تدابير الثقة بسبب ما صاحبها من حرب وتداعياتها».

وأوضح الخطابي أنه «لم تعقد أي جلسات رسمية للبرلمان أو اتخاذ أي قرارات حتى يتم استئناف الجلسات في مدينة غدامس الأسبوع المقبل برؤية جديدة وتحسين مستوى الأداء الخاص بالبرلمان واتخاذ القرارات».

كما أكد الخطابي أنه «تم الاتفاق على تشكيل لجنة للتعديل في اللائحة الداخلية وأخرى خاصة برسم خارطة طريق في المرحلة المقبلة وتوحيد الدواوين بالمجلسين طرابلس وطبرق».

- النائب صالح افحيمة: النواب المجتمعون في طنجة يشكلون لجنة لصياغة مقترح البيان الختامي
- بوريطة: لقاء طنجة سيحدد تاريخ ومكان اجتماع مجلس النواب في ليبيا
- بالصور.. أعضاء مجلس النواب يواصلون اجتماعهم التشاوري لليوم الثاني بطنجة
- بمشاركة أكثر من 100 نائب.. اجتماع تشاوري لأعضاء مجلس النواب في طنجة
- نواب من طبرق يصلون إلى المغرب للاجتماع مع زملائهم في طرابلس بمدينة طنجة

وأشار الخطابي إلى أن النواب الحاضرين في طنجة أيضًا اتفقوا على أن «تعقد الجلسات بالانتقال المباشر من المغرب إلى غدامس بداية الأسبوع المقبل».

وبدأ أكثر من 100 من أعضاء مجلس النواب المجتمعين في طبرق وطرابلس عقد اجتماع تشاوري في مدينة طنجة المغربية، منذ مساء الإثنين الماضي، وذلك بهدف توحيد المجلس بمختلف تياراته السياسية.

المزيد من بوابة الوسط