إذاعة «فرنسا الدولية»: صدام نجل حفتر متورط في تهريب الذهب إلى إسطنبول

قائد قوات القيادة العامة، المشير حفتر. (أرشيفية: الإنترنت)

قالت إذاعة «فرنسا الدولية» إن صدام، نجل المشير خليفة حفتر، متورط في تهريب الذهب إلى مدينة إسطنبول التركية، وإن طائرة خاصة بالمشير حفتر، كان على متنها نجله صدام هبطت في المدينة مرتين خلال يوليو الماضي.

وأضافت الإذاعة في تقرير لها، اليوم السبت، «كما هبطت الطائرة (فالكون 900) خلال الفترة ذاتها في أبو ظبي، ثم في مطار الباطن الإماراتي الخاص المخصص لرجال الأعمال، إذ تجذب هذه الطائرة الخاصة انتباه عشاق تتبع الرحلات الذين يراقبون الرحلات الجوية في الوقت الفعلي ويتتبعون تحركاتها».

واعتبرت أن قائد قوات القيادة العامة، المشير حفتر، «عادة ما يستخدم هذه الطائرة، ولكن كثيرًا ما يستخدمها أقاربه في عمليات الاتجار وغسل الأموال»، مشيرة إلى أن هبوط الطائرة في إسطنبول جاء بعد «أسابيع قليلة من حادثة فنزويلا، حيث تبادل أقارب حفتر الدولار مقابل سبائك الذهب».

وقال التقرير إن أقارب حفتر المقصودين هم «في الغالب أبناء المشير، خالد وصدام والصديق، وحفنة من الضباط القريبين الذين يستخدمون المشير لتنفيذ أعمالهم. والهدف». ونقلت الإذاعة عمن سمتهم «عدد من المتخصصين» القول إن الهدف من هذه العمليات «تمويل والحفاظ على الكيان السياسي العسكري الذي أنشأه خليفة حفتر في شرق ليبيا».

وتشير الإذاعة إلى أن العداء بين حفتر والرئيس التركي رجب إردوغان لم يمنع مثل هذه التحركات، مضيفة: «يعتقد الكثيرون في شرق ليبيا أن هذا الارتباط التركي بعائلة حفتر جزء من نشاط تجاري لجمع الأموال»، معتبرة أن فرضية أن المقصود بهذا النشاط هو بيع الذهب الليبي «منتشرة على نطاق واسع لدى بعض الدوائر في بنغازي».

ونوه التقرير إلى أن «صدام حفتر يبيع خردة المعادن والنفط بشكل غير قانوني إلى تركيا». وتابع: «وفقًا لتقرير صادر عن مجموعة خبراء الأمم المتحدة ، فإن هذه الحركة أكسبته 1.5 مليار ليرة تركية»، زاعمة حدوث لقاء بين نجل حفتر ورئيس المخابرات التركية قبل حرب العاصمة طرابلس في أبريل 2019.

ويقول التقرير: «هذه الروابط المزعجة من المقربين من حفتر لا تقتصر على تركيا، إذ سيباع الذهب الليبي عن طريق صدام حفتر للإمارات مقابل أسلحة ومرتزقة ودولار، كما تمر الصفقات المصرفية لـ«ANL» عبر حسابات خالد وصدام حفتر عبر البنوك الإماراتية، خاصة أن ليبيا هي صاحبة ثاني أكبر احتياطي من الذهب في أفريقيا».

المزيد من بوابة الوسط