«بلدي سبها» يعلق على منع هبوط طائرة «الأفريقية» بمطار المدينة

مركبة عسكرية في مطار سبها، 30 سبتمبر 2020. (بوابة الوسط)

استنكر المجلس البلدي سبها ما وصفه بـ«الأحداث المؤسفة» داخل مهبط مطار سبها الدولي المتمثلة في «نشر سيارات مسلحة» داخله لمنع هبوط طائرة تحمل على متنها ركابا مدنيين عائدين للمدينة مما اضطرها للعودة إلى مكان إقلاعها.

واتهمت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق «مجموعة مسلحة تابعة لقوات القيادة العامة (...) بمنع طائرة الخطوط الأفريقية من الهبوط في مطار سبها في رحلة داخلية رقم 210 من مطار معيتيقة» في العاصمة طرابلس.

وحمل الناطق الرسمى باسم المجلس البلدي سبها، أسامة الوافي، في تصريح إلى «بوابة الوسط» آمر منطقة سبها العسكرية وغرفة عمليات المنطقة الجنوبية المسؤولية الأخلاقية والقانونية والإنسانية المترتبة على «مثل هذه القرارات غير محمودة العواقب».

- «داخلية الوفاق»: مجموعة مسلحة مرتبطة بالقيادة العامة منعت هبوط طائرة «الأفريقية» في مطار سبها
- مصدر أمني: مجموعة عسكرية تمنع طائرة الخطوط «الأفريقية» من الهبوط بمطار سبها
- الخطوط الجوية الأفريقية توقف رحلاتها إلى مطار سبها

وطالب القيادة العامة بالتدخل لـ«إعادة تشغيل المطار، والتعاون مع الجهات الخدمية والتنفيدية في المدينة لرفع المعاناة عن المواطنين وتذليل الصعاب بالمنطقة»، حسب تعبيره.

وفي بيانها، أشارت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق إلى «نشر عدد من السيارات المسلحة وإغلاق مهبط مطار سبها، الأمر الذي اضطر برج المراقبة في المطار إلى إلغاء إذن الهبوط وعودة الطائرة لطرابلس مجددًا حماية للركاب وسلامتهم».

إلى ذلك، أفاد مراسل «بوابة الوسط» بخروج مجموعة من النشطاء في سبها تطالب بعدم إغلاق المطار حاملين لافتات «من حقي أن أسافر»، «من حقي أن يكون لي مطار».

يشار إلى استئناف الرحلات الداخلية للخطوط الأفريقية إلى مطار سبها من مطار معيتيقة قبل ثلاثة أسابيع بعد إيقاف لرحلات «الأفريقية» دام ستة أعوام.

المزيد من بوابة الوسط