تمديد تعليق العمل في «رأس لانوف للنفط» إلى 10 أكتوبر بسبب «كورونا»

شعار شركة رأس لانوف لتصنيع النفط والغاز، (أرشيفية: الإنترنت).

قررت شركة رأس لانوف لتصنيع النفط والغاز تمديد تعليق العمل في جميع الإدارات والمكاتب حتى 10 أكتوبر المقبل.

ومددت الشركة العمل بالقرار الصادر بتاريخ 1 سبتمبر الجاري، الخاص بتعليق العمل، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية من الإصابة بفيروس «كورونا المستجد»، حسب بيان على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أمس الثلاثاء.

المستثنون من القرار
واستثنى القرار الورديات العاملة بالإدارة العامة للعمليات، ومختبر المياه، وأفراد الحماية بمراقبة الأمن الصناعي، ومكتب شؤون مجلس الإدارة، والإدارة المالية، والعاملين بمراقبة برمجة الإنتاج وتخطيط الصيانة، ووحدة الشبكات التابعة لإدارة الخدمات، ووحدتي الإطفاء بالمدينة السكنية والمجمع الصناعي في الحد الأدنى، وإدارة الصحة المهنية والخدمات الطبية، على أن يكون ذلك بالحد الأدنى من العاملين.

ووجهت الشركة بتسيير العمل عن بعد من قبل مديري العموم والإدارات ورؤساء الأقسام من داخل المدينة السكنية، ويمنع مغادرتها، وإتمام أعمال الصيانة الطارئة في منطقتي المرافق والخزانات الباردة عبر الاستدعاء، ومن خلال مراقبة برمجة الصيانة.

تأجيل أعمال الصيانة
كما أجلت أعمال الصيانة المبرمجة وتوقف كافة الأعمال المقاولة داخل المجمع الصناعي والمدينة السكنية، فيما عدا أعمال النظافة والصرف الصحي، ودعت إدارتي الصيانة وخدمات الصيانة إلى تحديد مجموعات للصيانة الطارئة.

وأشار البيان إلى صرف الراتب الأساسي للعاملين خلال تلك الفترة، باستثناء فئتي «العاملين من بعد، وتحت الطلب»، على أن يتم تحديدهم بموجب كشوفات وباعتماد المدير العام المختص.

وطالب إدارة المواد بتحديد العدد اللازم لمباشرة أعمال المشتريات والمخازن عند الطلب، على أن يتواجد الحد الأدنى من العمالة في مكاتب الشركة في طرابلس وبنغازي لتسيير الخدمات الضرورية، ويتم تحديدها بالتنسيق مع المدير العام المختص.

ودعت الشركة إلى الالتزام بتنفيذ الإجراءات المنصوص عليها بالدليل الاسترشادي للوقاية من فيروس «كورونا»، لافتة إلى أن استمرار العمل بهذا القرار مرتبط بتطور الوضع الوبائي في الفترة المقبلة.