مباحثات مصرية بريطانية حول الأوضاع في ليبيا

وزير الخارجية المصري سامح شكري (يمين) ونظيره البريطاني دومينيك راب (بوابة الوسط).

أجرى وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم الثلاثاء، مع نظيره البريطاني دومينيك راب، مباحثات هاتفية، حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، شملت الملف الليبي.

وتناولت المباحثات التي جرت بمبادرة من الجانب البريطاني «الأوضاع في ليبيا»، وفق الناطق باسم وزارة الخارجية المصرية المستشار أحمد حافظ، في بيان نشرته الوزارة عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

وشدد شكري «على خطورة أية تدخلات أجنبية غير شرعية»، منوهًا بـ«ضرورة احتواء الأزمة والعمل نحو التوصل إلى حل سياسي شامل يضمن استعادة الدولة الوطنية الليبية ومؤسساتها، بما يحافظ على مقدرات الشعب الليبي الشقيق ويحقق تطلعاته نحو الأمن والاستقرار».

واتفق الجانبان على «مواصلة التشاور والتنسيق بين القاهرة ولندن خلال الفترة المقبلة إزاء كافة الملفات والقضايا محل الاهتمام المتبادل».

المزيد من بوابة الوسط