البعثة الأممية تطالب بتحقيق سريع بعد اكتشاف 8 مقابر جماعية «معظمها في ترهونة»

شعار بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا. (أرشيفية: الإنترنت)

طالبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الخميس، السلطات الليبية بضرورة إجراء تحقيق «سريع وشفاف وفعال» وفقا للقانون الدولي، وذلك بعد تقارير عن اكتشاف 8 مقابر جماعية معظمها في ترهونة خلال الأيام الماضية.

وقالت البعثة عبر صفحتها على «فيسبوك» إنها «تتابع بقلق شديد التقارير المروعة جدًا عن اكتشاف ثماني مقابر جماعية على الأقل خلال الأيام الماضية، معظمها في ترهونة».

وأضافت أنه «وفقاً للقانون الدولي فإنه يتعين على السلطات إجراء تحقيق سريع وشفاف وفعال في التقارير حول ارتكاب حالات قتل خارج نطاق القانون».

ورحبت البعثة بقرار المفوض بوزارة العدل في حكومة الوفاق الوطني بتشكيل لجنة تحقيق، داعية أعضاء اللجنة إلى «المباشرة في العمل على حماية مواقع المقابر الجماعية من العبث، والتعرف إلى الضحايا وأسباب الوفاة، وإعادة الجثامين إلى ذويهم».

وجددت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا استعدادها لتقديم الدعم المطلوب إذا لزم الأمر.

المزيد من بوابة الوسط