مفوضية شؤون اللاجئين: قدمنا مواد إغاثة لنحو 20 ألف نازح داخلي في بنغازي

شعار مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. (الإنترنت).

أعلن الناطق باسم المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، أندريه ماهيستش، الجمعة، مساهمة الهيئة في دعم 1600 لاجئ و700 مهاجر في مراكز الاحتجاز في ليبيا، إلى جانب 1500 مدني ليبي في مختلف المناطق، علاوة على تقديمها مواد نظافة وإغاثة لنحو 20 ألف نازح داخلي في بنغازي.

وأكد ماهيستش خلال مؤتمر صحفي عقده في جنيف، المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في تقديم المساعدات للمهاجرين الموجودين في ليبيا وكذلك للسكان المحليين، رغم تدهور الأوضاع الأمنية في البلاد، والقيود المفروضة على الحركة في ظل تفشي وباء «كورونا المستجد»، وذلك حسب تصريحات نقلتها وكالة «آكي» الإيطالية.

اقرأ أيضا مفوضية اللاجئين تعلق عملياتها بموقع التجمع والمغادرة في طرابلس

وبخصوص المساعدات المقدمة لنحو 20 ألف نازح داخلي في بنغازي، أوضح الناطق أنها تتمثل بشكل أساسي في تغطية احتياجات هؤلاء لمدة شهر واحد من المواد الغذائية ومستلزمات النظافة.

وكرر الناطق باسم المفوضية النداء الموجه من قبل الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، والذي حث خلاله الأطراف المتحاربة في ليبيا على وقف القتال لدعم جهود التصدي لوباء «كورونا»، كما دعا ماهيستش «المجتمع الدولي إلى المبادرة في تقديم مزيد التمويل لتلبية الاحتياجات الإنسانية المتزايدة لليبيين والمهاجرين».

وأشارت المفوضية إلى توفيرها مع شركائها مولدات كهربائية وسيارات إسعاف وحاويات مسبقة الصنع وعيادات ميدانية لدعم الخدمات الصحية في جميع أنحاء ليبيا، إضافة إلى توزيع مواد الإغاثة الأساسية.

يشار إلى أن المفوضية السامية لشؤون اللاجئين طالبت في وقت سابق، بتقديم 745 مليون دولار أميركي لمساعدة كل النازحين والمهجرين حول العالم وكذلك المتأثرين بالوباء.

المزيد من بوابة الوسط