Atwasat

مفوضية اللاجئين تعلق عملياتها بموقع التجمع والمغادرة في طرابلس

القاهرة - بوابة الوسط الخميس 30 يناير 2020, 10:27 مساء
alwasat radio

أعلنت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الخميس، تعليق عملها التشغيلي في مرفق التجمع والمغادرة في طرابلس، معللة ذلك بخوفها على «سلامة وحماية الأشخاص في المنشأة وموظفيها وشركائها وسط تفاقم الصراع في العاصمة طرابلس».

وقال رئيس بعثة المفوضية في ليبيا، جان بول كافاليري، إن «المفوضية لم يعد أمامها أي خيار سوى تعليق العمل في المرفق بعد علمها بأن التدريبات، التي يشارك فيها أفراد من الشرطة والجيش، تجري على بعد بضعة أمتار من الوحدات التي تؤوي طالبي اللجوء واللاجئين»، حسب بيان صادر عن المفوضية ونقلته وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

اقرأ أيضا «فورين بوليسي»: مفوضية اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة تفشلان في ليبيا

وأضاف كافاليري «نخشى من أن تصبح المنطقة بأكملها هدفا عسكريا، مما يعرّض حياة اللاجئين وطالبي اللجوء وغيرهم من المدنيين للخطر»، وأعلن أن المفوضية بدأت بالفعل في نقل العشرات من اللاجئين المعرضين للخطر؛ لإعادة توطينهم أو نقلهم إلى بلدان ثالثة، من المرفق إلى مواقع أكثر أمانا.

وأشارت البيان إلى عمل المفوضية على تسهيل إجلاء مئات الأشخاص الآخرين إلى المناطق الحضرية، ويشمل ذلك «حوالي 400 شخص من طالبي اللجوء الذين غادروا مركز احتجاز تاجوراء بعد أن ضربته غارات جوية في يوليو الماضي، إضافة إلى حوالي 300 طالب لجوء من مركز احتجاز أبوسليم الذين دخلوا مرفق التجمع والمغادرة، في نوفمبر الماضي، بعد أن أفرجت عنهم السلطات الليبية».

وقالت المفوضية إنها ستزود الجميع بالمساعدة النقدية ومواد الإغاثة والمساعدة الطبية في المركز المجتمعي النهاري التابع لها في طرابلس، فيما لفت رئيس بعثة المفوضية كافاليري إلى أن الجوانب المهمة الأخرى لعملها في ليبيا ستستمر بالسرعة الكاملة، معربًا عن أمله في أن تتمكن المفوضية من استئناف عملها في مرفق التجمع والمغادرة «بمجرد أن نكون آمنين للقيام بذلك».

.. وأيضا مفوضية اللاجئين: ألف مهاجر في مركز التجمع بطرابلس يحتاجون إلى المساعدة

يشار إلى أن مرفق التجمع والمغادرة التابع للمفوضية أنشئ كموقع عبور لاستضافة اللاجئين الذين قررت المفوضية ترحيلهم خارج ليبيا، ريثما يتم إجلاؤهم. ومنذ ديسمبر 2018، كشفت المفوضية عن إجلاء نحو 1700 شخص، ممن كانوا محتجزين سابقا، إلى بر الأمان خارج ليبيا، من خلال مرفق التجمع والمغادرة.

ومع دخول ما يقرب من 900 شخص إلى المرفق بشكل تلقائي منذ يوليو، أصبح المرفق مكتظا بشدة ولم يعد يعمل كمركز عبور.

وكانت المفوضية أعربت في 2 يناير الجاري عن قلقها الشديد بعد سقوط ثلاث قذائف هاون بالقرب من مرفق التجمع والمغادرة وسقوط شظايا بالقرب من مستودع داخل المجمع.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
الدبيبة يبحث مع رئيس المجلس العسكري التشادي تعزيز التعاون الأمني وتأمين الحدود
الدبيبة يبحث مع رئيس المجلس العسكري التشادي تعزيز التعاون الأمني ...
عقيلة: «النواب» يتفق اليوم على شروط وآلية اختيار الحكومة الجديدة
عقيلة: «النواب» يتفق اليوم على شروط وآلية اختيار الحكومة الجديدة
حنيش: يجب التوافق مع جميع الأطراف بشأن الحكومة الجديدة ومنها مجلس الدولة
حنيش: يجب التوافق مع جميع الأطراف بشأن الحكومة الجديدة ومنها مجلس...
العرفي: مجلس الدولة لا يصلح أن يكون شريك في رسم خارطة الطريق
العرفي: مجلس الدولة لا يصلح أن يكون شريك في رسم خارطة الطريق
«النواب» يصوت ضد مشاركة مجلس الدولة في تزكية رئيس الحكومة الجديدة
«النواب» يصوت ضد مشاركة مجلس الدولة في تزكية رئيس الحكومة الجديدة
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط