«داخلية الوفاق» تبحث استئناف الحركة السياحية البحرية بميناء الشعاب في طرابلس

اجتماع العميد خالد مازن مع مسؤولي ميناء طرابلس وأمن المنافذ وجمرك الميناء ومصلحة الجوزات. (وزارة الداخلية)

ناقش وكيل وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني، العميد خالد مازن، ظهر اليوم الاثنين، مع مسؤولي مصلحة الجوازات وإدارة أمن المنافذ وميناء طرابلس البحري، ورئيس مركز جمرك الميناء، والمندوب الأمني بالسفارة الليبية في تونس إمكانية استئناف حركة السياحة البحرية بميناء الشعاب.

وقالت وزارة الداخلية عبر صفحتها على «فيسبوك» إن الاجتماع ناقش «المشاكـل والـعراقـيل الـتـي تـواجـه مـنـفذ مـينـاء طـرابـلس الـبحـري، والـوقـوف عـلـى الأوضـاع الـتي يـعانـيها الـمنفذ، تـحديـداً مـحـطة الـركاب بـمـيناء الـشعـاب، ومـناقـشة إمـكانية اسـتئنـاف الـحركـة الـسياحـية الـبحـرية للـتخـفيف عـلـى الـمواطـن جـراء مـا يـعانـيه مـن صـعوبـات».

وأضافت الوزارة أن الاجتماع «خلص إلى الاتـفـاق عـلـى إجراء مـعايـنة مـيدانـية لـحالـة الـمـيناء والـوقـوف عـلـيه مـيدانـياً بـشكـل عـام، وعـلى صـالـة الـركـاب والـتجـهيزات الأخـرى بـشكـل خـاص».

المزيد من بوابة الوسط