باشاغا: حفتر جلب المزيد من السوريين عبر شركة روسية

وزير الداخلية المفوض بحكومة الوفاق، فتحي باشاغا. (أرشيفية: الإنترنت)

قال وزير الداخلية المفوض بحكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا، إن القائد العام للجيش الوطني المشير خليفة حفتر «جلب المزيد من السوريين عبر شركة روسية من دمشق» إلى ليبيا، متهما إياه بالقيام «بمغامرات عسكرية فاشلة» والاستخفاف «بتعريض الليبيين لكارثة صحية محتملة».

وقال باشاغا في تغريدة عبر حسابه على موقع «تويتر» مساء اليوم الثلاثاء، إن «تكليفا عسكريا برئاسة لجنة مكافحة كورونا بالشرق الليبي وجلب المزيد من السوريين عبر شركة روسية من دمشق أدلة على عبث حفتر بمغامرات عسكرية فاشلة واستخفافه بتعريض الليبيين لكارثة صحية محتملة».

كما اعتبر باشاغا في تغريدة ثانية أن «إغلاق صمام الغاز لقطع الكهرباء، قصف مستشفى الهضبة، قصف مناطق سكنية في العاصمة، هجوم عسكري على منطقة بوقرين بعد وصول شحنات كبيرة من الذخائر والطائرات الصينية المسيرة وطيارين مرتزقة كلها أدلة على نية حفتر استغلال انشغال العالم بمكافحة فيروس كورونا لإعادة عملياته العسكرية بكل وحشية».

واتهم باشاغا في تغريدة ثالثة «قوات حفتر تقوم باستغلال انتشار وباء كورونا بتكثيف هجماتها على طرابلس وأبوقرين». مؤكدا أن حكومة الوفاق ستستمر «في استعادة الأراضي التي احتلتها ميليشيات حفتر ولن تكون هناك أي مفاوضات معه. لا يوجد حل سياسي مع مجرم الحرب»، داعيا «الدول الداعمة له لإعادة حساباتها».

المزيد من بوابة الوسط