تشكيل لجنة لوضع حل لليبيين العالقين في الخارج ودفع رواتب يناير وفبراير

اجتماع السراج والكبير ورئيس ديوان المحاسبة والمجلس الأعلى للدولة. (المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة)

خلص اجتماع موسع عقد اليوم الأحد، في طرابلس برئاسة رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج إلى الاتفاق على تشكيل لجنة لمتابعة وضع الليبيين العالقين في الخارج بعد وقف الرحلات الجوية، وكذلك دفع رواتب شهري يناير وفبراير، وفق ما أعلنه المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة عبر صفحته على «فيسبوك».

وضم الاجتماع إلى جانب السراج رئيس المجلس الأعلى للدولة، خالد المشري، ورئيس النواب المجتمعين في طرابلس، حمودة سيالة ومحافظ المصرف المركزي الصديق الكبير، ورئيس ديوان المحاسبة خالد شكشك، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية، سليمان الشنطي.

وقال المكتب الإعلامي للمجلس الأعلى للدولة عبر صفحته على «فيسبوك» إن الاجتماع خصص لمناقشة تدابير لجنة الأزمة، وآخر التطورات حول فيروس «كورونا المستجد» وسبل الوقاية المتخذة، واتخاذ حزمة من القرارات للحيلولة دون انتشاره في ليبيا.

وأضاف أن الاجتماع خلص إلى الاتفاق على تشكيل لجنة لمتابعة وضع حل لليبيين العالقين في الخارج، تتكون من: وكيل وزارة الخارجية. وكيل وزارة الصحة. وكيل وزارة المواصلات. على أن تعطى الأولوية للمرضى لاستمرار علاجهم بالخارج.

كما اتفق المشاركون في الاجتماع على «توزيع الترتيبات المالية على أبواب الميزانية، وتم الاتفاق على دفع مرتبات شهري يناير وفبراير بشكل عاجل»، و«إيجاد السبل لتوفير السلع الأساسية والأدوية بشكل كامل»، و«متابعة الوضع الأمني والعسكري وتوفير كافة الاحتياجات اللازمة للعملية الخاصة بالدفاع عن العاصمة طرابلس».

المزيد من بوابة الوسط