والي مدنين يدعو إلى إقامة مخيمات اللاجئين على أراضي ليبيا وليس تونس

والي ولاية مدنين، حبيب شواط، (أرشيفية: الإنترنت)

دعا والي ولاية مدنين، حبيب شواط، إلى حل مشاكل اللاجئين في ليبيا على أرضها، وإقامة مخيمات بها وليس فوق الأراضي التونسية، وذلك من خلال الاستعدادات على الحدود لمجابهة أي طارئ.

وزار وفد أممي، اليوم الأربعاء، الولاية الواقعة جنوب تونس على الحدود الليبية، حيث التقى شواط، الذي أكد أن الوضعية الحالية لن تكون مشابهة للعام 2011، وسيغلب الجانب الأمني هذه المرة على الإنساني لدى استقبال اللاجئين، مضيفا أن «أمن تونس خط أحمر»، حسب تعبيره.

وضم الوفد أفرادا من المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة وعددا من المنظمات الوطنية ذات العلاقة بالهجرة، إذ طالب والي مدنين المفوضية بالتدخل في ليبيا بدلا عن الأراضي التونسية، وذلك من خلال حل المشاكل على أرضها وإقامة مخيمات هناك.

لكنه لفت إلى استعداد جميع الأطراف التونسية لأي طارئ، رغم ما يتّسم به الوضع حاليا من استقرار وهدوء بالمناطق الحدودية، مذكّرا بمسؤولية المنظمات الأممية تجاه نحو 1200 لاجئ يقيمون في جهة مدنين.

اقرأ أيضا: تونس تبحث عقد اجتماع للقبائل الليبية يسعى لوضع حد «للاقتتال والحروب والانقسامات»

وطمأن ممثل المفوض السامي لشؤون اللاجئين مكتب تونس، حنان حمداني، أن الزيارة «روتينية» وتندرج في سياق زيارات مستمرة منذ سنة 2014 للنظر في قضايا اللجوء، متوجها بالشكر للحكومة التونسية لدعمها المنظمات الدولية دون تقديم تفاصيل أخرى عن الزيارة التي شملت أيضا معبر رأس جدير الحدودي.

يذكر أنه تقرر وضع خطة استباقية لتدفق اللاجئين من ليبيا نحو تونس خلال زيارة المعبر الحدودي برأس جدير، تتضمن إنشاء مركز صحي على مستوى المعبر، يمرّ عبره جميع اللاجئين قبل ترحيلهم إلى المخيم الذي تقرر وضعه في منطقة بير الفطناسية بولاية تطاوين، وفق ما نقل موقع «جوهرة إف إم» التونسي.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط