البعثة الأممية: اجتماعات المسار السياسي للحوار الليبي ستبدأ بموعدها في جنيف

قصر الأمم المتحدة في جنيف الذي سيستضيف اجتماعات المسار السياسي للحوار الليبي. (الإنترنت)

أكدت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الثلاثاء، أن اجتماعات المسار السياسي للحوار الليبي المقرر عقدها في جنيف ستبدأ في موعدها المقرر غدا الأربعاء 26 فبراير الجاري رغم إعلان مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة تعليق مشاركتهما، وفق «فرانس برس».

وقال مسؤول مكتب الإعلام والناطق باسم بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، جان العلم لـ«فرانس برس» إن «الحوار السياسي الليبي سيبدأ غدا كما هو مقرر» بقصر الأمم المتحدة في جنيف السويسرية.

اقرأ أيضا: مجلس النواب يضع 12 شرطا للمشاركة في المسار السياسي

وأكد كل من مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة، أمس الإثنين، تعليق مشاركتهما في اجتماعات المسار السياسي للحوار الليبي المقرر عقدها في جنيف برعاية الأمم المتحدة، وأعلن كل منهما عن أسباب مختلفة لتعليق المشاركة.

اقرأ أيضا: المشري يوضح أسباب تعليق مجلس الدولة مشاركته في المسار السياسي

والمسار السياسي للحوار الليبي الذي سيبدأ الأربعاء يضم 13 ممثلا عن مجلس النواب و13 ممثلا عن المجلس الأعلى للدولة وشخصيات أخرى تلقت دعوة من مبعوث الأمم المتحدة رئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة.

ورحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا برسائل المجتمع الدولي الداعمة للحوار الليبي الذي تيسره البعثة عبر ثلاثة مسارات سياسية واقتصادية وعسكرية أمنية. بعد أن أصدرت سفارات الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا والاتحاد الأوروبي بيانا مشتركا.

اقرأ أيضا: البعثة الأممية ترحب برسائل المجتمع الدولي لدعم الحوار في ليبيا

وأعربت السفارات الموقعة على البيان المشترك عن «تطلعها إلى إطلاق مفاوضات سياسية برعاية الأمم المتحدة غدًا الأربعاء، على النحو المنصوص عليه في قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2150»، في إشارة إلى المسار السياسي للحوار في جنيف.

المزيد من بوابة الوسط