وزير التعليم يعتمد مواصفات الامتحان النهائي في جميع المقررات الدراسية للشهادة الثانوية

وزير التعليم محمد عماري زايد, (أرشيفية : الإنترنت)

اعتمد وزير التعليم محمد عماري زايد اليوم الجمعة، نتائج أعمال اللجنة التربوية المكلفة بوضع المواصفات الفنية للامتحان النهائي وتقليص المفردات في جميع المقررات الدراسية لمرحلة الشهادة الثانوية بقسميها (الأدبي، العلمي).

وأكد زايد، في بيان لوزارة التعليم اليوم، أن هذه الإجراءات اتخذتها الوزارة «مضطرة» نتيجة لتعثر بداية العام الدراسي في المرتبة الأولى وللظروف الأمنية الصعبة التي تمر بها البلاد، والتي عرقلت بشكل كبير انتظام العملية التعليمية وتسببت في تذبذب تنفيذ الخطة الدراسية في أكثر من منطقة لاسيما العاصمة طرابلس.

وتابع أن هذه الإجراءات جاءت أيضا تقديراً ومراعاة لظروف طلبة الشهادة الثانوية ومساعدة لهم في معرفة الموضوعات التي يجب التركيز عليها أكثر في الامتحانات النهائية في المرتبة الثانية.

وأضاف أن تقليص المقررات تم من قبل لجان تربوية متخصصة تضم معلمين ومفتشين وخبراء مواد، لافتا إلى أن التقليص لم يتجاوز ما نسبته 25%، وأنه تم وفق رؤية تربوية عميقة وشمولية، بما لا يخل بجوهر العملية التعليمية ولا يتعارض والأهداف التربوية ولا يؤثر على مقدار التحصيل العلمي للطلاب الذي يؤهلهم للانخراط في المراحل اللاحقة للتعلم.

وأوضح البيان أن الوزارة ستنشر لاحقاً الدروس المحذوفة ومواصفات الامتحان النهائي كاملة في جميع المقررات الدراسية لمرحلة الشهادة الثانوية على صفحة وموقع الوزارة الرسميين.

وبحسب البيان، قال رئيس مصلحة التفتيش والتوجيه التربوي على المهنكر، إن تحديد الأوزان النسبية للموضوعات من أساسيات إعداد جدول مواصفات الامتحان الذي ينبغي أن يتضمن الأهداف التعليمية والمحتوى الدراسي والأوزان النسبية للمفردات التي يشملها الامتحان، مؤكدا أن إعداد الجدول عنصر مهم من عناصر فعالية وكفاءة الامتحان وهو الأسلوب الأنجع للتحقق من صدق الامتحان وفاعليته وقدرته على قياس ما وضع لقياسه، وأنه من أهم وسائل قياس نتائج التعليم في طرائق التعليم الحديثة.

وأوضح أن الوزارة لبت خلال وضعها لمواصفات الامتحان النهائي أحد أهم ما جاء في مطالب طلبة الشهادة الثانوية المنادي بإضافة أسئلة اختيارية، موضحاً أن أسئلة الامتحان النهائي للعام الدراسي الجاري ستتضمن 10 أسئلة اختيارية في جميع المواد وسيكون الاختيار ليس من متعدد فقط ولكن من بين الأسئلة نفسها.

وتابع أن المواصفات تبين توزيع عدد الأسئلة على الموضوعات وكذلك توزيعها على مستويات القياس المعرفية، لافتاً إلى أن الوزارة ستعمل هذا العام على تلافي الوقوع في أي أخطاء بأسئلة الامتحانات النهائية على غرار ما حدث في السنوات الماضية، وستضمن بأن يكون عدد الأسئلة مناسبًا للزمن المحدد للإجابة.

من جانبه قال مدير عام مركز المناهج التعليمية والبحوث التربوية الطاهر حبيب، إن المركز سيقوم بتعميم مواصفات الامتحان النهائي والدروس المحذوفة في المقررات الدراسية لمرحلة الشهادة الثانوية علي جميع مراقبات التعليم بالبلدية ومكاتب التفتيش التربوي لبدء العمل وفقاً لما جاء فيها.

المزيد من بوابة الوسط