أميركا وألمانيا تبحثان الجهود الدولية لدعم مساعي غسان سلامة لوقف إطلاق النار في ليبيا

وزير الخارجية الأميركي خلال مؤتمر صحفي بمقر الوزارة في واشنطن، 11 ديسمبر 2019. (فرانس برس)

بحث وزير الخارجية الأميركي مايكل بومبيو، مع نظيره الألماني هايكو ماس، الجهود الدولية المستمرة لدعم الممثل الخاص للأمم المتحدة غسان سلامة؛ لوقف إطلاق النار في ليبيا والعودة إلى العملية السياسية.

ووفق الناطق باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاجوس، في بيان الجمعة، شارك وزيرا الخارجية المخاوف المتعلقة «بانتهاكات حظر الأسلحة والمشاركة المتزايدة للمرتزقة والمقاولين العسكريين من القطاع الخاص» في حرب طرابلس.

كما ناقش بومبيو وماس، التنسيق الأميركي- الألماني حول مجموعة من التحديات العالمية، ومعارضة الولايات المتحدة القوية لاستمرار بناء أنبوب الغاز «نورد ستريم-2».

وأكدت روسيا الأربعاء، نيتها استكمال مشروع أنبوب الغاز «نورد ستريم-2»، الذي يهدف لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا عبر البلطيق رغم فرض عقوبات أميركية عليه أغضبت كذلك دولًا أوروبية على رأسها ألمانيا.