اليونان تطلب دعم «الناتو» ردا على مذكرة التفاهم بين تركيا وحكومة الوفاق

رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، نوفمبر 2019، (ا ف ب)

أعلن رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، الأحد، أن أثينا ستطلب الدعم من حلف شمال الأطلسي خلال قمته المقررة هذا الأسبوع في لندن، بعد توقيع تركيا مذكرة تفاهم مع حكومة الوفاق الليبية.

وقال ميتسوتاكيس إن «الحلف لا يمكنه أن يبقى غير مبال عندما ينتهك أحد أعضائه القانون الدولي، ويسعى إلى (إلحاق الضرر) بعضو آخر»، حسب تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الفرنسية.

ويوم الأربعاء الماضي، وقع رئيس حكومة الوفاق، فائز السراج، والرئيس التركي رجب طيب إردوغان، مذكرة تفاهم تشمل «تعزيز التعاون العسكري والأمني، وأيضا ما يخصّ السيادة على المناطق البحرية لأجل حماية حقوق البلدين النابعة من القانون الدولي»، وفق التصريحات الصادرة عن مسؤولين أتراك.

وكانت اليونان أعربت الأسبوع الماضي عن استيائها من الاتفاق، وقد استدعت سفيري تركيا وليبيا في أثينا لطلب «معلومات عن مضمونه»، بينما صرح مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة إن الاتفاق أثار كذلك مخاوف مصر وقبرص.

اقرأ أيضا: اليونان تطلب دعما أوروبيا للرد على مذكرة التفاهم الموقعة بين تركيا وحكومة الوفاق

وأمس الأحد، التقى وزير الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس نظيره المصري سامح شكري في القاهرة لبحث هذه المسألة، حيث توافق الوزيران على «عدم شرعية المذكرة، كما استعرضا التدخل التركي في الشأن الليبي»، حسب بيان وزارة الخارجية المصرية.

كما سبق أن أصد وزراء خارجية مصر واليونان وقبرص بيانا مشتركا، أشاروا فيه إلى «عدم جود أثر قانوني لهذا الإجراء الذي لن يتم الاعتداد به؛ كونه يتعدى صلاحيات رئيس مجلس الوزراء الليبي وفقا لاتفاق الصخيرات، فضلا عن أنه لن يؤثر على حقوق الدول المشاطئة للبحر المتوسط».

المزيد من بوابة الوسط