باشاغا: الأمم المتحدة توقفت عن المساعدة في إعادة المهاجرين إلى بلدانهم

اجتماع باشاغا مع مساعدة مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. (وزارة الداخلية)

قال المفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا إن «الأمم المتحدة قد توقفت عن تقديم المساعدة بخصوص نقل المهاجرين غير الشرعيين إلى بلدانهم»، مؤكدًا أن ليبيا تتعامل مع ظاهرة الهجرة من «منطلق إنساني».

وجاء حديث باشاغا خلال اجتماعه اليوم الاثنين، مع مساعدة المفوض السامي لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، كيلي، بديوان وزارة الداخلية في العاصمة طرابلس بحضور مدير إدارة العلاقات والتعاون بالوزارة.

وقالت وزارة الداخلية عبر صفحتها على «فيسبوك» إن مساعدة المفوض السامي لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة أعربت خلال اجتماعها مع باشاغا «عن سعادتها بوجودها في ليبيا وشكرت الوزير على الجهود التي تبذل من قبل وزارة الداخلية في معالجة ومساعدة اللاجئين الذين هم بمراكز الإيواء».

وأضافت وزارة الداخلية أن باشاغا أكد للمسؤولة الأممية خلال الاجتماع «إننا نتعامل مع هذه الظاهرة من منطلق إنساني وهذا عبء كبير يجب على الدول الأخرى أن تتعاون معنا من أجل تخفيف هذه المعاناة».

وشدد بشاغا على ضرورة «ألا يتم تحميل ليبيا في هذا الشأن أكثر من طاقتها خاصة وأن ليبيا تمر بظروف ليست خافية على أحد ومع ذلك نتعاون من المنظمات الدولية ذات العلاقة بشأن إيجاد حلول لهذه المشكلة» وفق ما نشرته الوزارة.

المزيد من بوابة الوسط