عائلة العميد حمدي العبيدي تناشد القيادة العامة بالتدخل لمعرفة مصيره وإطلاقه

معاون رئيس مصلحة الجوازات بالمنطقة الشرقية العميد حمدي عمر العبيدي. (الإنترنت)

ناشدت عائلة معاون رئيس مصلحة الجوازات بالمنطقة الشرقية العميد حمدي عمر العبيدي القيادة العامة بالتدخل الفوري والعاجل لمعرفة مصيره وإطلاقه.

وقالت عائلة العبيدي في تصريح إلى «بوابة الوسط» اليوم الأحد، إن العميد حمدي زار العاصمة طرابلس في مهمة عمل تخص جوازات الحالات المرضية المستعجلة، وإصلاح الطابعة قبل الأحداث التي تشهدها المدينة، وعاد إلى مدينة بنغازي بتاريخ 6 أبريل الجاري.

وأوضحت العائلة أنه «تم استدعاء العميد حمدي من قبل القيادة العامة بعد وصوله من طرابلس بأيام، فتوجه فورًا إليهم، ومن ثم اتصل بالعائلة وطلب منا إحضار ملابس وأغراض شخصية وعلاج يتناوله، لمقر الاستخبارات العسكرية بمنطقة الحدائق التي كان يتواجد بها لأيام ومن ثم انقطع به الاتصال منذ يوم السبت قبل الماضي 20 أبريل الجاري ولم يعرف مكانه ولا مصيره حتى هذه اللحظة».

وطالبت عائلة العبيدي القائد العام للقوات المسلحة الليبية المشير خليفة حفتر بالتدخل الفوري والعاجل لمعرفة مصيره وتحديد مكانه وإطلاقه فورًا، مشيرة إلى أنهم حاولو مقابلة المشير حفتر لكن دون جدوى.

يشار إلى أن العميد حمدي عمر العبيدي تقلد منصب معاون رئيس مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب بالمنطقة الشرقية مطلع أغسطس 2018.

المزيد من بوابة الوسط