مقتل عضو هيئة التدريس بجامعتي سبها والجفرة أمام طفله

مبني إدارة جامعة سبها. (الإنترنت)

قتل عضو هيئة التدريس بجامعة سبها، الدكتور حامد علي معيوف الماجري، على يد عصابة مسلحة مجهولة الهوية في سيارته أمام طفله في الطريق الرابط بين سبها والجفرة جنوب غرب ليبيا.

وقالت مصادر مقربة من الماجري في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، اليوم الأحد، إن المغدور به عثر عليه مقتولًا في الطريق الرابط بين الجفرة - سبها، ووجد ابنه الصغير بجانبه، كما عثر على عدد من السيارات للمسافرين الذين اقتادتهم عصابات الحرابة المسلحة إلى جهة مجهولة.

والماجري، عضو هيئة تدريس في قسم الكيمياء كلية العلوم جامعة سبها وأستاذ متعاون بجامعة الجفرة، وتحصل على درجة الدكتوراة في الكيمياء الصناعية من ألمانيا.

وشارك في العديد من المؤتمرات العلمية في مجال تخصصه في الداخل والخارج وترأس عدة لجان علمية، وشغل أيضًا عميد مؤسس لكلية التمريض جامعة سبها، وحصل الماجري على المركز الأول في المسابقة التي أجرتها وزارة التعليم لشغل الملحق الأكاديمي في السفارة الليبية في ألمانيا.