طبـرق تحتفل بالذكرى الثامنة لثورة 17 فبراير

احتفال أهالي طبرق بالذكرى الثامنة لثورة 17 فبراير. (الإنترنت)

أقامت تنسيقية المجتمع المدني ونشطاء مدينة طبرق، مساء أمس الأحد حفلًا خطابيًا بمناسبة الذكرى الثامنة لثورة 17 فبراير بميدان الشهداء وسط المدينة بالتزامن مع احتفالات أخرى شهدتها المدن الليبية.

وقال رئيس تنسيقية المجتمع المدني بطبرق حسين علي الصغير لـ«بوابة الوسط» اليوم الإثنين، إن «الجميع كانوا سعداء بالمناسبة رغم عدم رضاهم الكامل عن مسؤولي الدولة في كافة القطاعات الذين أفسدوا فرحة الليبيين بثورتهم التي كانت ضد نظام ظالم لم يقدم شيئًا لليبيين لأكثر من 40 عامًا».

وأضاف الصغير «نطمح للأفضل من خلال إقامة قواعد ولبنة أساسية لدولة هشة مستباحة من قبل الجميع ولا أحد يبحث عن مصلحة الدولة والجميع ينادي بمصالحه الشخصية فأصبح طموح المواطن أن يأخذ راتبه كاملًا من المصرف أو أن يجد رغيف الخبز مطابقًا للمواصفات من حيث الوزن والتسعيرة، فالجميع ما زال ينادي بالإصلاحات وتصحيح مسار الثورة المسروقة من قبل فئة معينة لا هم لها إلا جيوبها».

وأكد الصغير أن المحتفلين بذكرى ثورة 17 فبراير في طبرق «عبّـروا عن فرحتهم وسعادتهم الكبيرة بذكرى الثورة وأنهم مصممون على إكمال المشوار ولوعادت بهم عجلة الزمن إلى الخلف لن يتراجعوا عنها مؤكدين تمسكهم بمبادئ ثورة 17 فبراير حسب الإعلان الدستوري».

واحتفلت أمس الأحد أغلب القرى والمناطق والمدن الليبية بالذكرى الثامنة لثورة 17 فبراير فيما أعلنت حكومتا الوفاق في العاصمة طرابلس والموقتة في البيضاء يوم 17 من فبراير عطلة رسمية بالمناسبة.